الأثنين: 18 نوفمبر، 2019 - 20 ربيع الأول 1441 - 09:19 صباحاً
سلة الاخبار
السبت: 14 سبتمبر، 2019

عواجل برس/ بغداد  أكد عضو مجلس محافظة ديالى عامر الكيلاني، اليوم السبت، صعوبة إنهاء الخلافات بين الوقفين السني والشيعي، فيما اقترح الغائهما وإعادة العمل بنظام وزارة الأوقاف والشؤون الدينية.

 

وقال الكيلاني لـ “عواجل برس”، إن “الخلافات بين الوقفي الشيعي والسني لا تنتهي لأن القانون لم يحدد إرث الوقفين من وزارة الأوقاف والشؤون الدينية المنحلة من النظام السابق بشكل دقيق، حيث أن الشيعي لديه العتبات والسني لديه أملاك وبالتالي فأن الخلافات على الأملاك تستمر”.

 

وأضاف أننا “نقترح إلغاء الوقفين الحاليين وإعادة العمل بنظام وزارة الأوقاف والشؤون الدينية لضمان عودة إيراداتها الى خزينة الدولة وتقوم بتعمير جميع الأماكن المقدسة ولم شمل الأملاك والأراضي تحت رعاية حكومية واحدة”.

 

وأشار الى أنه “من الأفضل إعادة العمل بالوزارة لأن الأوقاف تحولت الآن الى أشبه بشركات استثمارية نفعية لا أكثر”.

 

وشهدت الفترة الماضية خلافات كبيرة بين الوقف الشيعي والوقف السني بسبب عائدية الأملاك والأراضي.