السبت: 5 ديسمبر، 2020 - 19 ربيع الثاني 1442 - 02:39 مساءً
سلة الاخبار
الجمعة: 17 يوليو، 2020

عواجل برس/بغداد

يحدث هذا المتغاير الذي أُطلِق عليه اسم “D614G” تغييرًا بسيطًا، لكنه فعال، في البروتينات الشوكية التي يستخدمها الفيروس لدخول الخلية البشرية.
تقول بيت كوربر عالمة الأحياء النظرية في مختبر لوس ألاموس الوطني والواضعة الرئيسية للدراسة: “لاحظنا المتغاير D614G أول مرة في مطلع شهر أبريل، إذ رأينا نمطًا من الفيروس يتكرر تكرارًا لافتًا في كل أنحاء العالم، حتى في المناطق التي ينتشر ويسيطر فيها الفيروس الأصلي، يصبح المتغاير D614G هو النمط السائد للفيروس بعد فترة قصيرة من ظهوره”، بحسب ما ذكر موقع “ibelieveinsci” العلمي.
سمحت المعلومات الجغرافية المأخوذة من عينات المبادرة العالمية لمشاركة بيانات التسلسل الفيروسي لفيروس كوفيد-19 “GISAID” بتعقب هذا النمط الفيروسي شديد التواتر، إذ حصل تحوُّل للمجتمع الفيروسي من النمط الأصلي إلى نمط D614G المتغاير. وقد حصل هذا على جميع المستويات الجغرافية في المدن والقرى والبلدات.
أظهرت التجارب الإضافية، التي أجرتها مجموعة من الباحثين بقيادة البروفيسورة إريكا أولمن سافاير من معهد لاجولا للمناعة والبروفيسور ديفيد مونتيفيري من جامعة ديوك، أن المتغاير D614G يزيد من قدرة الفيروس على نقل العدوى مخبريًا. نُشِرت هذه التجارب الجديدة بالإضافة إلى البيانات السريرية والنماذج المُعَدَّلة إحصائيًا في دورية Cell.
يتمتع فيروس سارس كوف-2 بمعدل طفرات منخفض عمومًا، أقل بكثير من معدل طفرات فيروسات الإنفلونزا والفيروس المسبب للإيدز. والمتغاير D614Gواحد من أربع طفرات مرتبطة ببعضها، يُعتَقد أنها ظهرت مرة ثم انتشرت حول العالم في مجموعة متسقة من التغيرات.
نشر مشاركون في البحث، من مختبر لوس ألاموس الوطني وجامعة ديوك وجامعة شيفيلد، دراستهم الأولية عن هذا المتغير في موقع bioRxiv في أبريل/ نيسان 2020، وقد تضمّن عملهم أيضًا ملاحظات من جامعة شيفيلد لمرضى كوفيد-19 تشير إلى ارتباط بين D614G ووجود أعداد أكبر من الفيروس في الجهاز التنفسي العلوي.
تقول كوربر: “أصبح من الممكن تتبع تطور فيروس سارس كوف-2 عالميًا بفضل إتاحة الباحثين حول العالم بيانات التسلسل الفيروسي التي توصلوا لها بسرعة على قاعدة بيانات المبادرة العالمية لمشاركة بيانات التسلسل الفيروسي (GISAID)”. توفر هذه المبادرة عشرات آلاف التسلسلات الفيروسية، وهذا ما سمح لكوربر وفريق بحثها باكتشاف ظهور المتغاير D614G.