الخميس: 9 يوليو، 2020 - 18 ذو القعدة 1441 - 02:03 مساءً
سلة الاخبار
الخميس: 27 فبراير، 2020

عواجل برس/  بغداد

جدد متظاهرو ساحة التحرير وسط العاصمة العراقية بغداد،  رفضهم للمكلف بتشكيل الحكومة محمد توفيق علاوي وكابينته الوزارية.

وشهدت ساحة التحرير، قبل ساعات من جلسة منح الثقة للحكومة في مجلس النواب اليوم الخميس رفع لافتات تؤكد رفض المكلف بتشكيل الحكومة محمد توفيق علاوي وعليها علامة (اكس) وعبارة مرشح الاحزاب مرفوض وكابينة الاحزاب بالمحاصصة مرفوضة.

ويتمسك المحتجون برفض علاوي، معتبرين أنه امتداد للأحزاب، ويطالبون بحكومة مستقلة بعيدة عن المحاصصة، وإجراء انتخابات نيابية مبكرة، ويلوحون بمواصلة الاحتجاجات.

كما سجلت محافظات البصرة والمثنى والنجف والقادسية وذي قار وبابل تظاهرات حاشدة أكدت رفضها لحكومة علاوي.

ولوح المتظاهرون بمواصلة الاحتجاجات لحين تقديم حكومة مستقلة عن الأحزاب، وحل البرلمان واجراء الانتخابات المبكرة.

وأكد رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي أن المكلف بتشكيل الحكومة محمد توفيق علاوي ليس مستقلا، وألمح إلى عدم تمرير الحكومة في جلسة الخميس.

واعتبر الحلبوسي في تصريح صحفي الأربعاء أن عقد جلسة البرلمان لا تعني الاتفاق على تمرير الحكومة.

تصريحات الحلبوسي تعكس فشل مفاوضات الساعات الأخيرة في ضمان تصويت تحالف القوى والكتل الكردية لصالح حكومة علاوي، بسبب عدم حصولها على حصصها الكاملة من الكابينة الوزارية.