الخميس: 12 ديسمبر، 2019 - 14 ربيع الثاني 1441 - 01:42 صباحاً
رياضة
الأربعاء: 20 نوفمبر، 2019

عواجل برس / بغداد

كشفت صحيفة “ماركا” الإسبانية عن السبب الذي دفع الاتحاد الإسباني لكرة القدم للاستعانة بمدربه لويس إنريكي مرة أخرى، بدلاً من المدرب المؤقت روبرت مورينو.

وتولى لويس إنريكي مسؤولية تدريب منتخب إسبانيا عقب الفترة الكارثية في كأس العالم 2018 مع فرناندو هييرو، لكنه توقف قبل أشهر بسبب وفاة إبنته، واستلم مساعده مورينو المهمة حتى نهاية تصفيات كأس أمم أوروبا.

وأعلن الاتحاد الإسباني أمس الثلاثاء عن عودة لويس إنريكي لقيادة “لا روخا” في كأس أمم أوروبا 2020 القادمة، وقالت ماركا إن الجميع لم يكن يتوقع هذه الخطوة حتى يوم الإثنين.

وأجابت الصحيفة الإسبانية على سؤال حول السبب الذي دفع الاتحاد الإسباني لإعادة مدرب برشلونة السابق، ووفقاً للمصدر فإن الرئيس لويس روبياليس لديه ثقة تامة بإنريكي على عكس مورينو بسبب قلة خبرته، حيث كان اختيار لويس في البداية بسبب خبرته الطويلة على عكس ما حدث مع روبرتو ومن قبله هييرو.

ويعود السبب الرئيسي لعودة إنريكي إلى مبدأ الثقة التامة بإنريكي، والذي يعتبر قائد المشروع الحالي، وسيتاح له فرصة إثبات ذلك في مونديال 2022 أيضاً.