الجمعة: 24 مايو، 2019 - 19 رمضان 1440 - 08:14 صباحاً
سلة الاخبار
السبت: 16 مارس، 2019

عواجل برس / سلّم السيناتور الجمهوري الراحل جون ماكين في ديسمبر 2016 مكتب التحقيقات الفدرالي ووسائل الإعلام، “معلومات وأدلة تؤكد تخابر الرئيس دونالد ترامب مع موسكو، وعمالته لها”.

وقالت قناة “فوكس نيوز” التلفزيونية نقلا عن مصادر قضائية إن ماكين نفى أن يكون قد زود شركة BuzzFeed الإعلامية بأي “أدلة إدانة”، ولكنه أقر بتسليم هذا الملف لمكتب التحقيقات الفدرالي.

وأضافت القناة، أن أحد عملاء الـFBI أكد أن مكتب التحقيقات استلم فعلا من ماكين ملفا من 33 صفحة، في نهاية 2016.

وأكدت أن مصدر الملف، هو كريستوفر ستيل عميل الاستخبارات البريطانية وأن بعض وسائل الإعلام، وبينها “واشنطن بوست” و” سي إن إن” وBuzzFee، حصلت على هذا الملف أيضا.

وأضافت القناة، أن التقرير وصل أيضا إلى فيكتوريا نولاند في الخارجية الأمريكية وإلى سيليست والاندر، التي أشرفت على الشؤون الروسية في مجلس الأمن القومي بالبيت الأبيض، وإلى عضو الكونغرس آدم كينسنجر.

وتوفي جون ماكين في 25 أغسطس 2018 عن عمر ناهز 82 عاما، بعد معاناته من مرض السرطان، فيما عرف عنه طيلة مسيرته السياسية عداؤه لروسيا على دعم فيتنام، حيث قضى أسيرا لسنوات في إحدى حفر التعذيب هناك بعد إسقاط طائرته بصاروخ سوفيتي.