الخميس: 29 أكتوبر، 2020 - 12 ربيع الأول 1442 - 04:29 مساءً
سلة الاخبار
الأحد: 2 فبراير، 2020

عواجل برس / بغداد

 كشف المساعد السابق لوزير الخارجية الامريكي في الشؤون العسكرية الجنرال مارك كيميت، اليوم الاحد، عن وجود جهود استخبارية امريكية لمراقبة طائرات”إف 16″ العراقية بعد الانسحاب الامريكي.

وقال كيميت في تصريحات متلفزة تابعتها وكالة “عواجل برس” ان “هناك مخاوف امريكية مشروعة من تسريب معلومات دقيقة عن طائرات “إف 16″ العراقية في قاعدة بلد”.

واضاف ان “تسريب تلك المعلومات المتطورة جدا الى بعض الدول من خلال مطار بلد يجلب خطارا كبيرا على بلدنا ويسهم في كشف معلومات استخبارية دقيقة”.

وأوضح كيميت، ان “الولايات المتحدة زادت من مراقبتها الاستخباري واعتمدت على حلفائها في القوات العراقية من اجل منع الاقتراب من الطائرات ومنع تسريب التقنيات الحديثة”.