الأثنين: 30 نوفمبر، 2020 - 14 ربيع الثاني 1442 - 07:41 مساءً
سلة الاخبار
الخميس: 29 أكتوبر، 2020

عواجل برس\ بغداد

برزت الى الساحة السياسية العراقية مؤخراً، دعوات تطالب ببلورة مشروع لإقامة إقليم سني في العراق يرتبط فدراليا بالحكومة المركزية في بغداد.
وتأتي هذه الدعوات رغم تحذير رئيس تجمع علماء العراق الشيخ خالد الملا، من دعوات انشاء إقليم سني، وإعتباره أن المستفيد الوحيد من هذا الإقليم هم المتطرفون والسُراق – حسب وصفه.
ويرى مراقبون أن طرح قضية إنشاء إقليم سني، بالتزامن مع نقاش قضية الوجود الامريكي في العراق، هي مناورة سياسية، تأتي في سياق تأييد ضمني لوجود تلك القوات، بالحد الأدنى ضمن الإقليم المفترض.
المختص في الشأن العراق، كامل الكناني، اعتبر أن هذه الدعوات ليست جديدة، وتترادف مع كل موجة انتخابية بهدف التحشيد الشعبي،  مضيفاً أنها لا تحظى بدعم جماهيري كبير.
الكناني، وفي حوار نقلته وكالة سبوتنيك الروسية، أوضح أن خسارة بعض الساسة في العراق رهانهم على أن سيطرة داعش على مناطق سنية ستمنحهم فرصة السيطرة على تلك المناطق لاحقاً، دفعهم إلى إثارة ملف إنشاء إقليم سني، كاشفاً أنها لا تعدو كونها محاولات للاستثمار الطائفي في المشاريع السياسية