السبت: 18 أغسطس، 2018 - 06 ذو الحجة 1439 - 02:41 مساءً
سلة الاخبار
الأربعاء: 13 يونيو، 2018

عواجل برس / بغداد

علق السيد مقتدى الصدر في بيان له نشر يوم اعلان التحالف بين العبادي والعامري قبيل الانتخابات والذي لم يستمر سوى 24 ساعة “اعزي الشعب المجاهد الصابر مما آلت اليه الاتفاقات السياسية البغيضة من تخندقات طائفية مقيتة لتمهد عودة الفاسدين مرة أخرى وقد عرض علينا الالتحاق وقد رفضنا ذلك رفضا قاطعا“.

 

وأضاف الصدر قائلا: “العجب كل العجب مما سار إليه الأخ العبادي الذي كنا نظن به أول دعاة الوطنية ودعاة الإصلاح”، في إشارة لتحالفه مع العامري.

 

مبينا إنه “سيدعم القوائم العابرة للمحاصصة. وأفرادها تكنوقراط. وهذا ما سنعلن عن تفاصيله لاحقا”.!!

 

هكذا كان رد مقتدى الصدر عندما تحالف العبادي مع العامري قبيل الانتخابات واليوم يتحالف مع من وصفه بالطائفي المقيت والفاسد وابتدأ رسالته فيه بـ (أعزي)؟!!