الأربعاء: 17 أكتوبر، 2018 - 06 صفر 1440 - 07:27 صباحاً
سلة الاخبار
الأثنين: 25 ديسمبر، 2017

عواجل برس – بغداد

اكـد عضو لجنة النزاهة النيابية محمد كون ، الاثنين ،  ان مجلس النواب لم يطلع على نتائج عمل المفتشين الدوليين في تحقيقات ملفات الفساد ، فيما بيّن ان لرئيس الوزراء حيدر العبادي  الصلاحيات  الكاملة وفق الدستور لمحاسبة الفاسدين    .

وقال  كون ، في تصريحبيان تلقت ” عواجل برس ” نسخة منه  ، ان ” سلسلة التحقيقات الحكومية في ملفات الفساد بالتنسيق مع المفتشين الدوليين ، كانت سريـة ومحصورة بيد شخصيات داخل الحكومة ،ولم يتم اطلاع مجلس النواب او لجنة النزاهة عنها “.

واضاف ان “‏ لجنة النزاهة جهة رقابية ليس لديها الصلاحية التنفيذية لمحاسبة الفاسدين ، ولكن يمكنها تقديم المساعدة لفريق مكافحة الفساد من خلال تقديم ملفات الفاسدين والمعلومات التي بحوزتها الى الجهات التنفيذيـة “، مبينا ان ” رئيس الوزراء حيدر العبادي لديه الصلاحيات الكاملة وفق الدستور لمحاسبة الفاسدين ” .

وتابع ان ” اللجنة النيابية تدعم ستراتيجية محاربة الفساد التي اطلقها رئيس الوزراء حيدر العبادي لمكافحة الفساد ومحاكمة المفسدين في دوائر ومؤسسات الدولة كافة “، مشيرا الى مطالبة الحكومة بايجاد اليات تعاون للجنة النيابية مع الجهات التنفيذية المختصة بمكافحة الفساد .

ووقع العراق خلال شهر اب 2016 ، مذكرة تفاهم مع الامم المتحدة لاشراك محققين دوليين في ملفات الفساد الكبرى، فيما اعلن رئيس الوزراء حيدر العبادي نهاية تشرين الثاني الماضي، عن إطلاق حملة ستراتيجية ضد الفساد بعد تفعيل عمل المحققين الدوليين لهذه الغاية .