الأربعاء: 8 يوليو، 2020 - 17 ذو القعدة 1441 - 01:41 صباحاً
سلة الاخبار
الأثنين: 4 مايو، 2020

عواجل برس / بغداد

أفادت الكنيسة الأرثوذكسية الروسية اليوم الاثنين بوفاة المطران يونا، مطران أسترخان السابق، عن عمر ناهز 78 عاما، متأثرا بمرض كوفيد-19، حسب المعلومات الأولية.

وذكر الموقع الألكتروني للكنيسة أن يونا كان قد ترقى إلى رتبة المطران في مارس عام 2013 ليتولى إدارة شؤون مطرانية أسترخان حتى يوليو من عام 2016، عندما إحاله السنودس المقدس إلى التقاعد لأسباب صحية.

وكان المطران يونا في السنوات الأخيرة راعي شرف لكنيسة عيد الصليب في منطقة ألتوفيفو بشمالي موسكو.

وهذه ليست الوفاة الأولى الناجمة عن فيروس كورونا بين رجال الدين الأرثوذكس في روسيا، حيث أعلنت مجموعة عمل تابعة لراعي الكنيسة الأرثوذكسية الروسية البطريرك كيريل في وقت سابق عن وفاة فينيامين، أسقف جيليزنوغورسك ولغوف، والقمص ألكسندر أغيكين، راعي كاتدرائية يلوخوفسكي في موسكو، إضافة إلى عدد من رجال الكنيسة الآخرين.