الأثنين: 19 أبريل، 2021 - 07 رمضان 1442 - 04:23 صباحاً
سلة الاخبار
الأثنين: 5 فبراير، 2018

عواجل برس – بغداد

رفضت  الأطراف الكردية ، الاثنين ، توزيع المناصب الإدارية في محافظة كركوك على أساس 32% لكل مكون، مشيرة الى ان  أن الهدف من وراء طرح هذه الفكرة من قبل أطراف في بغداد هو تقليص النفوذ الكردي في المحافظة.

وقال رئيس مجلس محافظة كركوك، ريبوار الطالباني لشبكة في تصريح صحفي نقلته عنه احدى الوكالات الكردية المحلية واطلعت عليه ” عواجل برس ”   إن ،  “توزيع المناصب الإدارية في المحافظات يدخل ضمن نطاق صلاحيات مجالس المحافظات، ولا تستطيع الحكومة المركزية تعيين من يشغل تلك المناصب”.

واوضح ” إن توزيع المناصب ليس دستورياً ولا قانونياً، فمع الانتخابات تنتفي الحاجة إلى تقاسم المناصب الإدارية بهذه الطريقة لأن الانتخابات تحسم الأمر والطرف الذي ينال الأغلبية فيها يحق له أن يشغل أغلب المناصب الإدارية”.

وأكد رئيس مجلس المحافظة على أن توزيع المناصب الإدارية في المحافظات هو من صلاحيات مجالس المحافظات، ولا تستطيع الحكومة المركزية توزيع تلك المناصب إلا بعد تصويت مجلس المحافظة المعنية على ذلك.

ويأتي هذا في وقت أوفدت فيه بغداد لجنة مؤلفة من شخصين إلى كركوك لحل مشاكل المحافظة وتوزيع المناصب الإدارية فيها.

وكان النائب التركماني جاسم محمد جعفر كشف لـ ” عواجل برس ” ، امس الاحد ، ان توزيع المناصب السيادية في كركوك ستوزع بين العرب والتركمان والكرد بنسبة 33% و4% للكلدان والاشوريين .

وكان رئيس الجمهورية العراقي السابق، جلال الطالباني، قد طرح بُعيد سقوط النظام السابق فكرة توزيع المناصب الإدارية في كركوك على أساس 32% لكل واحد من المكونات الكردية والعربية والتركمانية و 4% للكلدان والآشوريين.