الأثنين: 19 أبريل، 2021 - 07 رمضان 1442 - 02:58 صباحاً
سلة الاخبار
السبت: 3 فبراير، 2018

عواجل برس – بغداد

إستنكرت كتلة التغيير في البرلمان الكردستاني ، السبت ،  عملية إطلاق النار من قبل عناصر نقطة تفتيش “ديكله” الواقعة بين أربيل وكركوك،على الشبان المحتجين على الإعتداءات التركية على عفرين بسوريا.

ونقل بيان عن  رئيس الكتلة  برزو مجيد  في البرلمان الكردستاني  تلقت ” عواجل برس ” نسخة منه ، قوله “إنه من المعيب إطلاق النار على الشبان الأكراد من قبل حراس نقطة تفتيش ديكله، مؤكدا أن هؤلاء الشباب كانوا يحاولون الوصول مشيا إلى أربيل ليعبروا عن غضبهم وإمتعاضهم إزاء الإعتداءات العسكرية التركية على مدينة عفرين الكردية بسوريا ، مؤكدا ان قوات الأمن في نقطة تفتيش ديكله صوبت اسلحتهم واطلقت  النيران عليهم ما أسفر عن إصابة عدد منهم.

وأوضح مجيد أن الظروف الراهنة التي تمر بها مدينة عفرين بسوريا تتطلب من الأطراف السياسية وحكومة الإقليم موقفا وطنيا حيال العمليات العسكرية التي تشنها القوات التركية على تلك المدينة.

وكانت قوات الأمن التابعة للحزب الديمقراطي منعت في سيطرة ديكله شبانا أكراد من الدخول إلى مدينة أربيل كانوا يعتزمون تنظيم تظاهرات شعبية في أربيل إحتجاجا على العمليات العسكرية التي تشنها قوات الجيش التركي برا وجوا على عفرين.