الثلاثاء: 21 مايو، 2019 - 16 رمضان 1440 - 08:43 صباحاً
ثقافة وفن
الأربعاء: 15 مايو، 2019

عواجل برس /أسدل الستار على حفل افتتاح مهرجان كان السينمائى فى دورته الـ 72 والذى يستمر حتى 25 مايو الجارى وذلك بعرض فيلم الافتتاح “The Dead Don’t Die” بمسرح Grand Théâtre Lumière، وهو العرض الأول عالميا للعمل المتنافس بالمسابقة الرسمية للمهرجان وهو من تأليف وإخراج جيم جارموش وبطولة سيلينا جوميز وآدم داريفر وبيل موراى وتيلدا وينستون وغيرهم، وتدور الأحداث فى مدينة سنترفيل الهادئة، يجد السكان أنفسهم فى قتال حشد من الزومبى، حينما يبدأ الأموات فى الاستيقاظ من قبورهم.

 

 

 

 

وشهدت السجادة الحمراء للمهرجان حضور المخرجة اللبنانية نادين لبكى رئيس لجنة تحكيم “نظرة ما” وعضو لجنة التحكيم إيلى فانينج واميرة كاسار وإستل ليفيبور وخافيير باردم وجونج لى وإيفا لانجوريا وناتالى باى وعارض الأزياء جيريمى ميكس والمخرجة سابين أزيما وفريديريك بل وماشا مريل ، وجوليان مور.

كما شهد المهرجان حضور عدد من المشاهير المصريين منهم المهندس نجيب ساويرس، النجمة بشرى ومدير مهرجان الجونة الناقد انتشال التميمى والمخرج أمير رمسيس المدير الفنى للمهرجان.

وبدأ حفل افتتاح المهرجان بوصلة غنائية من المطربة الفرنسية أنجلى، وتلى ذلك ظهور أعضاء لجنة تحكيم المهرجان، ليحتفى صناع المهرجان بالمخرجة الراحلة آغنيس فاردا، وذلك من خلال وضع كرسيها على مسرح الحفل وعرض صورة لها وهى تجلس على كرسى الإخراج، وهى المخرجة التى ظهرت صورتها على البوستر الرسمى لمهرجان كان وهى عبارة عن صورة لها أثناء تصوير فيلمها الأول عام 1954 وكانت تقف على ظهر مساعد لها لتضبط زاوية التصوير لفيلمها.

وظهرت النجمة سيلينا جوميز والتى ظهرت بفستان لفت أنظار المصورين والحضور على السجادة الحمراء خاصة بعد استقرار حالتها الصحية واستئناف حياتها بشكل طبيعى، وفى الوقت التى ظهرت فيه سيلينا بوزن زائد عن المعتاد لكنها استطاعت أن تكون محط أنظار الجميع بفستان من تصميم بيت أزياء لويس فيتون وبقلادة ماسية من بولجري وزنها  88.16 قيراط .

كما شهد المهرجان حضور عدد من المشاهير المصريين منهم المهندس نجيب ساويرس، النجمة بشرى ومدير مهرجان الجونة الناقد انتشال التميمى والمخرج أمير رمسيس المدير الفنى للمهرجان.

وبدأ حفل افتتاح المهرجان بوصلة غنائية من المطربة الفرنسية أنجلى، وتلى ذلك ظهور أعضاء لجنة تحكيم المهرجان، ليحتفى صناع المهرجان بالمخرجة الراحلة آغنيس فاردا، وذلك من خلال وضع كرسيها على مسرح الحفل وعرض صورة لها وهى تجلس على كرسى الإخراج، وهى المخرجة التى ظهرت صورتها على البوستر الرسمى لمهرجان كان وهى عبارة عن صورة لها أثناء تصوير فيلمها الأول عام 1954 وكانت تقف على ظهر مساعد لها لتضبط زاوية التصوير لفيلمها.