الأربعاء: 23 يونيو، 2021 - 13 ذو القعدة 1442 - 05:11 صباحاً
سلة الاخبار
الخميس: 2 مارس، 2017

عواجل برس _ السليمانية

 
إتهم قيادي في /مركز القرار/بالإتحاد الوطني الكردستاني، الحزب الديمقراطي الكردستاني بمحاولات بيع كوادر ومسؤولي الاتحاد بالأموال والمناصب.

وقال محمود سنكاوي القيادي العسكري في جناح مركز القرار الذي يترأسه نائبا الأمين العام للإتحاد الوطني كوسرت رسول وبرهم صالح، خلال مقابلة إذاعية إن الأوضاع والخلافات الداخلية في الاتحاد دفعت كوادر الى الإستقالة في صفوف الحزب وأن الإجتماعات بين قيادات الحزب مستمرة لحل المشاكل الداخلية.

وأوضح سنكاوي أن الحزب الديمقراطي الكردستاني يحاول إستغلال الأوضاع الداخلية والخلافات القائمة بين قيادات الإتحاد الوطني متهما إياه بمحاولة بيع كوادر ومسؤولي الإتحاد بالأموال والمناصب.

و نفى سنكاوي المعلومات التي تتحدث عن حل مركز القرار مؤكدا أن مركز القرار أصبح جناحا سياسيا في الإتحاد الوطني وأنه يسعى الى معالجة الخلافات وتصحيح مسار الحزب، مشيرا الى أن مركز القرار يرفض أن يحول الاتحاد الوطني الى حزب العائلة .