الأربعاء: 25 أبريل، 2018 - 09 شعبان 1439 - 04:50 صباحاً
مقطاطة
الأربعاء: 20 ديسمبر، 2017

 

حسن العاني

معظم شعوب العالم، ان لم اقل كلها، تشترك في عادة ليلية، هي القراءة قبل الذهاب الى الفراش، اما لان الوقت المتأخر من الليل يمنح جسم الانسان، وعقله واعصابه ما يكفي من الهدوء والاسترخاء، وهو الامر الذي يشجع على التركيز والاستيعاب بصورة افضل، وإما – وهو الغالب- لان القراءة في تلك الاوقات تسبب نوعاً من الاجهاد يساعد الانسان على النوم، ويجنبه متاعب السهر..

بالطبع ليست هناك نوعية معينة من الكتب، فالقضية شخصية وتتوقف على اهتمامات القارئ نفسه، قد تكون شعراً او مسرحاً او رواية او فلسفة.. الخ، والعراقيون بالتأكيد جزء من هذه الظاهرة العالمية على الرغم من انهم في السنوات العشر الاخيرة تقريباً، بدأوا يقرأون سورة الفاتحة فقط قبل الذهاب الى سرير النوم!!