الأثنين: 19 أغسطس، 2019 - 17 ذو الحجة 1440 - 02:17 مساءً
سلة الاخبار
الأثنين: 1 يوليو، 2019

عواجل برس- بغداد

بين الخبير القانوني، علي التميمي، الاثنين، ان وزير المالية الاسبق والمطلوب للقضاء سينال عقوبة الاعدام او السجن لمدة 7 سنوات، لافتاً الى ان اميركا دائما ماتتدخل لاخفاء ملفات المطلوبين للقضاء بعد ابرام صفقات سياسية كبيرة.

وقال التميمي في تصريح صحفي ، ان “امر القبض بحق المدان واجب التنفيذ في داخل العراق وخارجه عن طريق الانتربول، وفي حال صدور امر الحكم غيابياً بحق المدان فأن تلك المحاكمة تعاد علنياً بحضور المتهم”، مبينا أن “قانون العقوبات يعاقب المدان بهدر المال العام او الاضرار بمصلحة الجهة والاختلاس وفق المواد 315 او 340 و341، وهي جناية ينال المدان فيها عقوبة السجن لمدة سبع سنوات”.

واوضح التميمي، ان “وزير المالية الاسبق والمطلوب للقضاء (رافع العيساوي) محكوم غيابيا وفق المادة ٣٤٠ من قانون العقوبات، وهي الاهمال المتعمد ومحكوم عليه غيابياً بالسجن لمدة سبع سنوات”.

واشار إلى ان “الصفقات السياسية اصبحت اعلى من القانون كما حصل بعودة المطلوب للقضاء (نجم الدين كريم) الذي اطلقته اميركا بقرار خاص، اضافة الى قضية امين بغداد المطلوب (نعيم عبعوب)، حيث تم اخفاء قضاياهم، وبالتالي فأن القانون لايطبق الا على الفقير وهو مخالف للمادة 14 من الدستور التي تنص على ان (العراقيين متساوون جميعهم امام القانون)”، مؤكدا أن “العيساوي وفي حال ادانته بدعم الارهاب في ساحات الاعتصام بالانبار، فأنه سيخضع للمادة 4 ارهاب وعقوبته الاعدام”.