الثلاثاء: 11 مايو، 2021 - 29 رمضان 1442 - 07:17 مساءً
سلة الاخبار
الخميس: 23 مارس، 2017

اتهم قادة في البحرية الامريكية ايران بتهديد الملاحة الدولية من خلال “الاحتكاك” بالسفن الحربية التي تمر عبر مضيق هرمز ، وقالوا إن من الممكن أن تؤدي حوادث مستقبلا إلى حسابات خاطئة وتسبب اشتباكا بالأسلحة.

وتحدث القادة الأمريكيون على متن حاملة الطائرات جورج إتش.دبليو . بوش : ” ان مجموعتين من زوارق الهجوم السريع التابعة للبحرية الايرانية اقتربا من قافلة من خمس سفن بقيادة الولايات المتحدة عندما دخلت المضيق يوم الثلاثاء الماضي في رحلة من المحيط الهندي الى الخليج “.

وهذه هي المرة الاولى التي تدخل فيها حاملة طائرات امريكية الممر المائي الضيق، الذي يمر عبره ما يصل الى 30 في المئة من صادرات النفط العالمية سنويا، منذ تسلم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب منصبه في يناير/ كانون الثاني ، متعهدا باتخاذ موقف أكثر تشددا حيال إيران.

وأرسلت حاملة الطائرات الأمريكية يوم الثلاثاء طائرات هليكوبتر للتحليق فوق الزوارق السريعة الإيرانية التي اقتربت إلى مسافة 870 مترا من حاملة الطائرات الأمريكية ، وقال القادة الأمريكيون إن الواقعة انتهت دون إطلاق رصاصة واحدة”.

لكن الواقعة سلطت الضوء على التوتر المتنامي بين الولايات المتحدة وإيران منذ انتخاب ترامب الذي ندد بالاتفاق النووي مع طهران ووصف إيران بأنها “الدولة الإرهابية الأولى”.

وجرت المواجهة مع الزوارق التابعة للبحرية الإيرانية بينما كانت حاملة الطائرات في طريقها إلى الجزء الشمالي من الخليج للمشاركة في الغارات التي تقودها الولايات المتحدة على تنظيم داعش في سوريا والعراق.