الجمعة: 19 يوليو، 2019 - 16 ذو القعدة 1440 - 08:42 صباحاً
سلة الاخبار
الأثنين: 5 نوفمبر، 2018
عواجل برس / بغداد
سخر قائد فرقة العباس القتالية أوس الخفاجي، من التمسك برئيس هيئة الحشد الشعبي السابق فالح الفياض لتولي وزارة الداخلية ، مؤكداً ان هذا التمسك عَكَسَّ كلام المرجعية ورفع شعار “المُجرب يُجرب”.
وقال الخفاجي في لقاء لهُ مع الاعلامي عماد العبادي ببرنامج على الطاولة الذي يعرض عل قناة السومرية، ان “التمسك بفالح الفياض من قبل تحالف الفتح لتولي منصب وزارة الداخلية كأنما “وصية النبي (ص)” لهم .
واشار الى ان “التمسك بالفياض يعكس كلام المرجعية ويرفع شعار المُجرب يُجرب”.
ولفت الخفاجي الى ان “اول من خالف المرجعية هم من يتمسكون بالفياض”.
وفي سؤال وجهه لهُ مقدم البرنامج عماد العبادي “انت طالبت بقتل السجناء السنة”، رد الخفاجي “بل طالبت بـقتل السجناء الإرهابيين المجرمين المحكومين بالإعدام مع وقف التنفيذ”.
وبين انه “ينتقد الذي يمثله كـ”شيعي” ومن يمثله في الحشد الشعبي ” .
واختتم حديثه ساخرا” لم نهدد بضرب الهاونات اذا لم نمنح احد الوزارات” في إشارة الى فصيل مسلح فاز بعدد من المقاعد في الانتخابات النيابية الاخيرة .