ولم يكن فيدرر الطرف الأفضل مع انطلاق المباراة تحت الأضواء الكاشفة في استاد آرثر آش وارتكبالكثير من الأخطاء، لكنه انتفض في الوقت المناسب وقلب المباراة رأساً على عقب في مصلحته.

وقال فيدرر الذي أحرز لقب بطولة أميركا المفتوحة لآخر مرة في 2008: “أعتقد أني لعبت اليوم كما تبدو لحيتي. كنت سيئا. سأقوم بتنظيفها من أجل المباراة المقبلة”.

ويحتل ناغال المركز 190 في التصنيف العالمي ولم يحقق أي فوز بمباراة على مستوى بطولات رابطة المحترفين ولم يتأهل إلى آخر البطولات الأربع الكبرى في نيويورك سوى منذ أيام قليلة، لكنه رغم ذلك بدأ بقوة أمام فيدرر المصنف الثالث.

وسدد اللاعب الهندي البالغ عمره 22 عاما ضربات قوية في أماكن متنوعة بالملعب وحسم أول مجموعة، لكنه تراجع مع مرور الوقت.

ومع ذلك كانت بداية فيدرر، المصنف الأول عالميا سابقا، سيئة جدا إذ ارتكب 19 خطأ سهلا في المجموعة الأولى.

وتأخر فيدرر، الذي خسر نهائي ويمبلدون أمام نوفاك ديوكوفيتش بعد إهدار فرصتين لحسم اللقب، 40-صفر أثناء امتلاك ضربات الإرسال في الشوط الأخير للقاء، لكنه فاز بـ6 من آخر 7 نقاط ليحسم المباراة.

وسيلعب فيدرر، الذي يتطلع لتعزيز رقمه القياسي وحصد لقبه 21 في البطولات الأربع الكبرى، في الدور الثاني مع البوسني دامير جومهور.