الأثنين: 26 أكتوبر، 2020 - 09 ربيع الأول 1442 - 06:14 مساءً
سلة الاخبار
الأربعاء: 21 ديسمبر، 2016

عواجل برس – خاص

طالب نائب محافظ واسط رشيد البديري، الأربعاء 50، الحكومة المركزية بتحويل استثمار هور الدلمج الى الحكومة المحلية، مبينا ان واردات الهور سنويا تصل الى 50 مليار دينار ووزارة الزراعة إحالته الى احدى الشخصيات بـ 9 ملايين دينار .
وقال البديري في حديث لـ”عواجل برس” إن “هور الدلمج مياهه مشتركة بين محافظتي واسط والديوانية الا ان أعماق المياه تقع ضمن الحدود الإدارية لواسط”.
وأضاف أن “الهور توجد فيه أغلى انواع الطيور النادرة في العالم والأسماك الباهضة الثمن الا ان المحافظة لم تستفد من وارداته”.
ولفت الى ان “واردات الهور تقدر سنويا بـ50 مليار دينار من بيع الطيور النادرة المهاجرة التي تاتي الى العراق”، مشيرا الى ان “وزارة الزراعة احالت الهور ومنذ سنوات بعقد استثمار الى احد الشخصيات بمبلغ يصل الى مايقرب من 9 ملايين دينار ينتهي في عام 2017”.
وافاد ان “ورادات طائلة تخرج من استثمار الهور لم تستفد منها المحافظة لاعمارها رغم الازمة الاقتصادية”، مطالبا الحكومة المركزية الى ترك استثمار الهور من قبل الحكومة المحلية”.