الخميس: 20 فبراير، 2020 - 25 جمادى الثانية 1441 - 11:31 صباحاً
رياضة
الأحد: 19 يناير، 2020

عواجل برس /

شهدت مباراة ريال مدريد وإشبيلية، التي أقيمت على ملعب “سانتياغو بيرنابيو” بفوز الفريق الملكي 2-1، “فضحية تحكيمية” رصدتها عدسات الكاميرا.

وأحرز هدفي ريال مدريد لاعب الوسط البرازيلي كاسيميرو، بينما سجل هدف إشبيلية الوحيد المهاجم الهولندي لوك دي يونغ.

وبعد مرور نصف ساعة من المباراة سجل دي يونغ هدف إشبيلية الأول، ولكن حكم المباراة ألغاه بعد مراجعة تقنية الفيديو “الفار”.

وفي الدقيقة 64 سجل دي يونغ هدف الفريق الضيف الوحيد بتسديدة يسارية رائعة بتمريرة حاسمة من المغربي منير الحدادي، سكنت شباك الحارس البلجيكي تيبو كورتوا.

وتظهر صور المباراة قيام الحدادي بلمس الكرة بيده لتمريرها لزميله لوك دي يونغ، مما كانت تستوجب إلغاء هذا الهدف أيضا.