الجمعة: 27 نوفمبر، 2020 - 11 ربيع الثاني 1442 - 08:53 صباحاً
سلة الاخبار
الأربعاء: 22 يوليو، 2020

عواجل برس / بغداد

دفع وزير الهجرة النيوزيلندي، إيان ليس غالواي، اليوم الأربعاء ثمن علاقة جنسية غير لائقة مع موظفة تمت برضاها التام، لكن طرفا ثالثا فضح أسرارها وتفاصيلها.

وقالت رئيسة وزراء نيوزيلندا، جاسيندا أردرن، في مؤتمر صحفي اليوم، إنها طردت الوزير ليس غالواي من حكومتها، موضحة أن مكتبها تلقى رسالة عبر البريد الإلكتروني من طرف ثالث ادعى أن هذا الوزير أقام علاقة سرية غير لائقة مع موظفة سابقة كانت تعمل في إحدى وكالاته.

وأوضحت أردرن أن الوزير ليس غالواي اعترف بهذه العلاقة السرية غير اللائقة لدى مواجهته بهذه الادعاءات، لكنه أصر على أن هذه العلاقة الجنسية قامت بالتوافق مع الفتاة التي كانت تعمل بمكتبه قبل أن تنتقل إلى إحدى وكالاته.

وقالت أردرن “أصبح واضحا بالنسبة لي أن منصبه كوزير يتعذر الدفاع عنه”، مضيفة أن “الوزير أظهر نقصا في الحكم على مدى 12 شهرا”.

وأضافت أن غالواي تحمل المسؤولية الكاملة عن أفعاله وقرر عدم خوض الانتخابات المقبلة.

من جانبه، قال ليس غالواي في بيان “لقد تصرفت بشكل غير لائق تماما في موقعي ولا يمكنني الاستمرار كوزير”. وأعلن التنحي عن خوض الانتخابات البرلمانية القادمة.

المصدر: “شينخوا”