الأربعاء: 17 أكتوبر، 2018 - 06 صفر 1440 - 04:38 مساءً
سلة الاخبار
الجمعة: 8 يونيو، 2018

عواجل برس – بغداد

توافد عشرات الآلاف من الفلسطينيين، الجمعة، على مدينة القدس للوصول إلى المسجد الأقصى لأداء صلاة الجمعة الأخيرة من شهر رمضان، فيما منعت السلطات الإسرائيلية الرجال دون سن الأربعين عاما من دخول المدينة.

وذكرت وسائل اعلام فلسطينية وعربية، ان السلطات الإسرائيلية سمحت للرجال ممن تزيد أعمارهم على الأربعين عاما بالدخول إلى مدينة القدس دون تصاريح، ومنعت الأطفال الذين تفوق أعمارهم 12 عاما من الدخول إلى المدينة.

واشارت الى ان النساء من جميع الأعمار سمح لهن بالمرور عبر الحواجز المؤدية للقدس التي احتشد أمامها الفلسطينيون الذين يبتغون الصلاة في الحرم القدسي.

وشهدت الحواجز والمعابر الرئيسية احتشادا كبيرا من قبل المواطنين الفلسطينيين من أهالي الضفة الغربية الذين بدأوا الزحف صوب المسجد الأقصى منذ ساعات الفجر الأولى حيث أدى نحو 300 ألف فلسطيني صلاة الفجر، حسب ما أعلنته الأوقاف الإسلامية في مدينة القدس.

من جانبها أعلنت الأوقاف الإسلامية إنهاءها الاستعدادات اللازمة لاستقبال نحو نصف مليون مصلي في وقت شرعت فيه لجان الأحياء في مدينة القدس باستعدادات لتسهيل وصول المصلين إلى المسجد الأقصى.

وأكدت الأوقاف الإسلامية السماح للمصلين بالاعتكاف في المسجد الأقصى من اليوم حتى آخر أيام شهر رمضان.

وسيحج عشرات الآلاف إلى المسجد الأقصى بالإضافة لأهالي الضفة الغربية، فإن أهالي القدس وأراضي عام 1948 أعلنوا عن تسييرهم حافلات إلى المسجد الأقصى.

في السياق ذاته، دفعت الشرطة الإسرائيلية بالمزيد من قواتها إلى مدينة القدس وداخل أرجاء البلدة القديمة تحسبا لوقوع مواجهات أو أحداث عنف، اليوم الجمعة، في ظل أعداد المصلين الكبيرة التي اتجهت للمسجد الأقصى.