السبت: 15 أغسطس، 2020 - 25 ذو الحجة 1441 - 05:16 صباحاً
سلة الاخبار
الأثنين: 6 يوليو، 2020

عواجل برس\ بغداد

 

علقت الجبهة العربية في كركوك، الاثنين، على قرار رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي باشراك قوات البيشمركة الكردية في قيادة عمليات المحافظة، فيما هددت بالخروج بتظاهرات ضد القرار.
وذكرت الجبهة في بيان تلقت/موازين نيوز/نسخة منه، ان”أهالي كركوك تفاجئوا بقرار مخالف للدستور وللتعايش ويهدد السلم الأهلي في كركوك، وهو إشراك قوات البيشمركة في قيادة عمليات كركوك خلافاً للواجب الاساسي لهذه القوات بصفتها الإقليم، اضافة إلى دورها السلبي في ممارسة التطهير العرقي بتدمير أكثر من ١٢٠ قرية عربية وسرقة ممتلكاتها وتشريد أهلها في المخيمات بحجة المشاركة في محاربة تنظيم داعش الارهابي ولازالت تلك الاعمال العنصرية عالقة في اذهان ابناء كركوك”.
واضاف، اننا”ندعو القائد العام للقوات المسلحة إلى مراعاة وضع كركوك الخاص وعدم استفزاز ابناء المكونين العربي والتركماني فيها وذلك  بالاتفاق مع بعض السياسيين في الإقليم من دون علم ابناء كركوك، وكان الأجدر اتخاذ قرار توجيه قوات البيشمركة للتصدي للقوات الاجنبية التي  دخلت الإقليم وهجرت المواطنين من قراهم  وكذلك لم نرى لها دور في طرد قوات البككا الارهابية من داخل العراق”.
واشارت الى، انها”ترفض رفضاً قاطعاً المساس بمكتسبات خطة فرض القانون وتدعو القائد العام للقوات المسلحة إلى عدم اتخاذ أي قرار يخص كركوك دون استشارة ممثلي العرب والتركمان حفاظا على النسيج المجتمعي فيها وعدم زعزعة التوافق والتعايش  بين مكوناتها وندعو جماهيرنا لممارسة حقها الدستوري والقانوني في التهيئة لمظاهرات واعتصامات في حال عدم التراجع عن هذا القرار الخاطئ”.