الأربعاء: 27 مايو، 2020 - 04 شوال 1441 - 02:28 صباحاً
سلة الاخبار
الخميس: 2 أبريل، 2020

عواجل برس/ بغداد

كشف موقع “بلغاريان ميلتاري” المعني بالشؤون العسكرية، الخميس، عن قيام رئيس الوزراء عادل عبد المهدي بارسال رسالة سرية الى وزير الدفاع الأميركي مارك اسبر في شباط الماضي طلب فيها تأجيل نشر انظمة الدفاع الصاروخي باتريوت في القواعد الامريكية، مؤكدة أن واشنطن لم تستمتع لطلبه.

وذكر الموقع في تقرير ترجمته / عواجل برس/ ان ” رسالة مسربة من رئيس الوزراء عادل عبد المهدي الى وزير الدفاع مارك اسبر يعود تاريخها ليوم 2 شباط الماضي تطرق فيها رئيس الحكومة العراقية إلى خطط البنتاغون لنشر بطاريات الباتريوت في قواعد عين الأسد في غرب العراق وحرير في الجزء الشمالي من البلاد”.

واضاف نقلا عن الرسالة قولها إن “السلطات العراقية تعرف ان نظام باتريوت الذي تريد الولايات المتحدة نشره هو نظام دفاعي ، ومع ذلك فان هذه الخطوة ستؤثر على الوضع في المنطقة ككل”، مشيرا الى أنه اذا تم نقل الباتريوت إلى العراق كجزء من بعض الخطط الهجومية فان ” التوترات والتناقضات في المنطقة ستشتد ، ونتيجة لذلك قد يخرج الوضع عن السيطرة”.

 

وتابع ” يبدو ان واشنطن لم تصغ لهذا التحذير ونشرت الولايات المتحدة بطارية باتريوت في قاعدة عين الاسد ووصلت بطارية أخرى إلى قاعدة حرير في أربيل ، عاصمة كردستان العراق ، وهناك بطاريتان باتريوت في الكويت في انتظار نقلهما إلى العراق”.