الأثنين: 26 أكتوبر، 2020 - 09 ربيع الأول 1442 - 06:59 صباحاً
سلة الاخبار
الثلاثاء: 31 يناير، 2017

عواجل برس _ خاص

 
أكد وزير النقل الاسبق عامر عبد الجبار، الثلاثاء، ان البرلمان السابق يتحمل المسؤولية الكاملة بتصويتة على اتفاقية خور عبدالله ووزير الخارجية بالمرتبة الثانية لتوليه الامر ، مبينا أنه يمكن تدارك الأمر بالغاء قرار مجلس الوزراء والتعذر من الكويت عن الربط السككي بالوقت الحالي.

 

 

وقال عبد الجبار في حديث لـ”عواجل برس” ان “البرلمان السابق صوت على مقترح اتفاقية خور عبدالله وبالتالي يتحمل المسؤولية كاملة”.

 
واضاف أن “الموانى هي من اختصاص وزارة النقل الا أن وزير الخارجية السابق تدخل بعمل الوزارة الفني وتبنى الأمر ورفع الاتفاقية التي صوت عليها البرلمان السابق ما يتحمل المسؤولية هو الآخر”.

 
وتابع ان “قرار مجلس الوزراء جاء مستعجلا وقال الهدف منه تنظيم الملاحة بين البلدين في وقت خور عبدالله الذي لم تمر به اي سفينة او باخرة كويتية باستثناء البواخر العراقية كون ممره باتجاه ميناء ام قصر”.

 
واوضح ان “العراق يتفاوض حاليا بمنطق الترجي والتوسل بالكويت في وقت بإمكانه أن يتدارك الأمر ويفاوض بقوة باستغلال نقاط ضعف الطرف الآخر وكسب كل نقطة خلاف مع الكويت لصالحه بكافة القضايا العالقة بين البلدين”، مبينا أن”الحل هو الغاء قرار مجلس الوزراء الحالي والتعذر من الكويت عن الربط السككي بالوقت الحالي لتصبح لدى العراق نقاط قوة يفاوض لاجلها”.