الأحد: 17 يناير، 2021 - 03 جمادى الثانية 1442 - 03:25 صباحاً
سلة الاخبار
الأثنين: 6 مارس، 2017

عواجل برس _ بغداد

وقع الرئيس دونالد ترامب الاثنين أمرا تنفيذيا جديدا يحد من دخول مواطني بعض دول الشرق الأوسط وإفريقيا إلى الولايات المتحدة.

ويدخل الأمر حيز التنفيذ في الـ16 من آذار/مارس.

ويراعي القرار الجديد حيثيات قرار محكمة الاستئناف الفدرالية بشأن الأمر السابق، ويتضمن فقرات تنهي سوء الفهم بشأن ما جاء في الأمر السابق، حسب تصريحات كليان كونواي، مستشارة الرئيس ترامب، لشبكة Fox News.

وسيستثني الأمر الجديد العراق من قائمة الدول المحظورة بناء على إجراءات التفتيش والتدقيق المتبعة هناك.

وكان مقررا أن يوقع ترامب الأمر الجديد الأربعاء الماضي، لكن مصادر ذكرت لشبكة CNN أن الجدل داخل الإدارة بشأن كيفية التعامل مع العراق كان سببا في تأخيره.

وحسب الشبكة، فإن الضغط الذي مارسه مسؤولون عراقيون على رأسهم رئيس الوزراء حيدر العبادي، وكبار المسؤولين في الإدارة بينهم وزير الخارجية ريكس تيليرسون ووزير الدفاع جيمس ماتيس ومستشار الأمن القومي أتش آر ماكماستر، كان عاملا مهما في رفع العراق من اللائحة.

ويبقي القرار إيران وسورية واليمن وليبيا والسودان والصومال ضمن قائمة الدول المحظورة.

 

ولن يشمل الحظر حاملي تأشيرات الدخول الحالية والحاصلين على الإقامة الدائمة (البطاقة الخضراء) من مواطني تلك الدول، ولن يتضمن إشارة إلى اللاجئين من سورية على وجه التحديد.

وحسب مصادر أخرى تحدثت إلى وسائل إعلام أميركية، فإن الأمر الجديد لن يتضمن فقرة تتعلق باستثناء الأقليات الدينية.

وأصدر الرئيس ترامب أمرا تنفيذيا في 27 كانون الثاني/يناير منع بموجبه مواطني سبع دول في الشرق الأوسط وإفريقيا من دخول الولايات المتحدة لمدة 90 يوما، ما أحدث فوضى في المطارات فور بدء تطبيقه من قبل أجهزة الدولة، ليتبع ذلك صدور حكم قضائي علق العمل بالأمر.