الأحد: 17 نوفمبر، 2019 - 19 ربيع الأول 1441 - 07:32 مساءً
سلة الاخبار
الأحد: 18 أغسطس، 2019

عواجل برس / بغداد  نشرت صحيفة صنداي تايمز تقريرا للويز كاليغان من مخيم خازر في العراق بعنوان “الطفل المعجزة في الموصل يواجه معركة جديدة للبقاء”.

وقالت الكاتبة إنه “في خيمة زرقاء في الحر الخانق جلس طفل صغير بخمول بينما كانت أختاه تلهوان قربه”، مبينة ان “اسمه سليمان وأن وجوده على قيد الحياة معجزة”.

وتابعت “منذ عامين خلال معركة استعادة الموصل من تنظيم داعش كان عمره عدة أشهر وكان يعاني من سوء تغذية حاد، وكان جسده النحيل يبدو كجسد عجوز من شدة ذبوله”.

واضافت ان “سليمان نجا على الرغم من ضعفه الشديد، حيث أسعفه طبيب اسمه مهند أكرم بعقاقير أنقذت حياته، وتم نقله إلى مخيم خازر للنازحين، على بعد 25 ميلا من الموصل”.

وقال الطبيب للصحيفة “كانت حالته أصعب حالة عالجتها، ليس فقط لإصابته بسوء التغذية ولكن لرد فعل أمه، فقد كانت ترفض إطعامه”.

وتقول الكاتبة إن “سليمان قد يبدو الآن في وزن طبيعي ولكن كل الأمور الأخرى في حياته غارقة في اليأس”.