الأثنين: 25 مايو، 2020 - 02 شوال 1441 - 02:03 مساءً
سلة الاخبار
الثلاثاء: 31 مارس، 2020

عواجل برس/ بغداد

اثارت صحيفة الغارديان البريطانية، الثلاثاء، مخاوف من تفشٍ وصفته بـ”الخفي” لفيروس كورونا في دول لبنان وسوريا والعراق، مشيرة الى حدوث وفيات داخل المنازل في العراق بسبب الفيروس ودفنها دون علم السلطات”.

 

وقالت الصحيفة، إن مسؤولي الصحة وغيرهم من المسؤولين في لبنان والعراق وسوريا يخشون أن تكون أعداد المصابين بفيروس كورونا اكبر بكثير من الأرقام الرسمية التي كشفت عنها الحكومات الثلاث، ويزعمون أن جهات فاعلة غير حكومية تقوم بعزل مجتمعات بأكملها من المرضى في مناطق خارجة عن سيطرة الدولة.

 

ويقول المسؤولون، ومن ضمنهم عمال إغاثة ومراقبون دوليون، من الذين تحدثوا مع الغارديان خلال الأسبوع الماضي، إن أجزاء من لبنان والعراق على وجه الخصوص من المحتمل أن تحتجز آلاف المصابين، مشيرة الى أن عدم الكشف عن ذلك يشكل خطراً صحياً كبيراً خلال الأشهر الثلاثة المقبلة.

 

كما يزعمون، بحسب الغارديان، أن المرضى بفيروس كورونا يتم إيواؤهم ورعايتهم من قبل الجماعات السياسية في وسط وجنوب العراق وجنوب لبنان.

 

ويعتقد، تقول الغارديان، إن هناك سيناريو أسوأ في سوريا، مشيرة الى قطع الروابط البرية والجوية بين الدول الثلاث إلى حد كبير ، ولكن هناك مخاوف عميقة من أن أعدادًا كبيرة من حاملي الفيروسات تمكنوا من العودة قبل إغلاق الحدود في منتصف مارس / اذار الحالي.


كما ان أعداد كبيرة من العراقيين واللبنانيين ، بما في ذلك الحجاج والتجار، كانوا في مدينة قم مع تفاقم الأزمة وعادوا تدريجياً بالحافلات والطائرات إلى بغداد وبيروت ، حيث يتم علاج عدد قليل فقط من المرضى في المستشفيات العامة، وفق الصحيفة.

 

وتابعت الصحيفة بالقول، تم تحدي العدد العراقي الرسمي على نطاق واسع داخل البلاد وحول المنطقة. اذ يموت الناس في منازلهم بسبب هذا المرض في جميع أنحاء البلاد ويدفنون دون أن معرفة السلطات بما قتلهم، مشددة يجب فهم الأرقام ، ومناطق الإصابة، وإلا سيتم ضياع الجهود المبذولة لوقف انتشار الوباء في مكان آخر .

 

وتوقفت الدراسة بشكل عام في العاصمة بغداد ومحافظات العراق، إثر تعطيل الدوام الرسمي وفرض حظر شمال للتجوال لاسيما في العاصمة بغداد، على رأس قرارات عدة للوقاية من تفشي فيروس كورونا المستجد.

 

وقرر مجلس الوزراء العراقي تمديد حظر التجول في عموم البلاد الى الحادي عشر من نيسان المقبل.

 

وأعلنت وزارة الصحة، والبيئة العراقية، امس الاثنين 30 آذار، ارتفاع حالات الاصابة ب‍فيروس كورونا المستجد في عموم العراق منذ بدء انتشار الفيروس إلى 630 حالة اصابة، و46 حالة وفاة و105 حالة شفاء.