الأحد: 8 ديسمبر، 2019 - 09 ربيع الثاني 1441 - 10:47 مساءً
سلة الاخبار
الأربعاء: 13 نوفمبر، 2019

عواجل برس/ بغداد

ذكرت صحيفة عربية، ان رئيس الجمهورية برهم صالح اجرى حراكا واسعا في بغداد لعقد اجتماع بقصر السلام، فيما اكد احد النواب ان بعض الأحزاب ما زالت مؤمنة بأن الاحتجاجات ليست سوى زوبعة تنتهي خلال أيام.

 

ونقلت الصحيفة عن مصدر سياسي قوله ان “رئيس الجمهورية برهم صالح حراكاً واسعاً في بغداد لإقناع قادة الكتل أو من يمثلهم بعقد اجتماع موسع في قصر السلام”، مبينا ان “الاجتماع يهدف للخروج بموقف سياسي جديد في ظل التطورات الحالية والمواقف الدولية المتشددة حيال عمليات القمع وضرورة تلبية مطالب المتظاهرين.

واضاف أن “الاجتماع الذي يسعى إليه صالح مرتبط بالخروج بموقف جديد متفق عليه ويُخاطب الشارع في سبيل التهدئة وكذلك المجتمع الدولي”، معتبرا ان “الجميع تيقن باستحالة خروج مرجعية النجف ببيان يطالب المتظاهرين بوقف تظاهراتهم، كما أن كتلاً سياسية والحكومة تحاول إيهام المواطنين بأن المرجعية تريد بقولها إجراء إصلاحات في مدة زمنية محدودة، منح الحكومة فرصة واستمرارها بالعمل وعدم إقالتها، وهذا غير صحيح تماماً”.