الأثنين: 10 أغسطس، 2020 - 20 ذو الحجة 1441 - 06:09 صباحاً
سلة الاخبار
الثلاثاء: 30 يونيو، 2020

عواجل برس / بغداد

 أهتمت الصحف الصادرة اليوم الثلاثاء الثلاثين من حزيران باعتزام كتلة نيابية استضافة رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي لبيان تفاصيل المباحثات الاخيرة بين بغداد وواشنطن.

صحيفة الزوراء التي تصدر عن نقابة الصحفيين قالت ان كتلة تحالف الفتح النيابية تعتزم استضافة رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي لبيان تفاصيل المباحثات الاخيرة بين بغداد وواشنطن.

ونقلت الصحيفة عن النائب عن التحالف مختار الموسوي قوله ان البرلمان والقوى السياسية ستتابع ايضاً تفاصيل ومجريات الزيارة المرتقبة للكاظمي الى واشنطن وستكون هناك استضافة فور عودته، مشيرا الى ان البرلمان سيلزم الكاظمي بتنفيذ قرار إخراج القوات الأجنبية من العراق وعدم التراجع عنه تحت اي ظرف.

واضاف، ان نواب محافظة ذي قار وقعوا طلبا رسميا اخر لاستضافة الكاظمي لمناقشة تدهور الوضع الصحي في المحافظة، مشيرا الى وجود طلب مماثل موقع من نواب كتل مختلفة لاستضافة الكاظمي حول الازمة الصحية في عموم المحافظات والوقوف على تداعيات تدهور الوضع الصحي وتفشي اصابات جائحة كورونا.

لكن النائب الاخر عن تحالف الفتح محمد كريم البلداوي تحدث عن تفاصيل اجتماع القيادات السياسية الشيعية بمنزل رئيس التحالف هادي العامري مساء ليلة الاحد. وقال البلداوي في تصريح صحفي، ان القيادات السياسية الشيعية لم يسمها عقدت اجتماعا بمنزل رئيس تحالف الفتح هادي العامري.

وأضاف ان الاجتماع ناقش بشكل موسع عن كيفية معالجة وباء كورونا خاصة بعد انهيار الوضع الصحي في المناطق الجنوبية وعدم اهتمام الجانب الحكومي في تلك المناطق كما ناقش أيضا الازمة الاقتصادية وكيفية إيجاد المخارج لهذه الازمة،

مبينا ان المجتمعين ابدوا امتعاضهم وعدم رضاهم عن الطريقة التي قام بها رئيس الوزراء وجهاز مكافحة الإرهاب في عملية الدورة.

واوضح ان المجتمعين اعتبروها تطورا خطيرا لخلق المشاكل بين الأجهزة الأمنية التابعة للدولة.

وكانت مصادر مطلعة، قالت ان الاجتماع الذي عقد بمنزل رئيس تحالف الفتح ضم عددا من قيادات التحالف وبعض القيادات السياسية الشيعية قرر دعوة رئيس الوزراء للاستضافة تحت قبة البرلمان.

وأضاف المصدر الذي فضل عدم كشف اسمه، ان المجتمعين ناقشوا التطورات الأمنية الأخيرة ومدى خطورتها واعتبروها واحدة من الأمور الصعبة التي كادت ان تؤدي الى صدام بين الحشد ومكافحة الارهاب.

وأوضح المصدر ان الاستضافة أيضا ستشمل طرح عديد من الأسئلة حول خطط الحكومة لمواجهة تفشي وباء كورونا واجرائتها بشان الخروج من الازمة الاقتصادية.

وبشان جائحة كورونا قالت صحيفة الصباح ان اللجنة العليا للصحة والسلامة الوطنية، حددت أوقات حظر التجوال الجزئي من الساعة السابعة مساءً إلى الساعة السادسة صباحاً، توافقاً مع زيادة ساعات النهار، وفي حين وافقت على دخول مادة الأوكسجين من المنافذ الحدودية كافة، وأقرت استيعاب ما تحتاج اليه وزارة الصحة من الملاكات الطبية، عن طريق التعيين أو التعاقد، تمت الموافقة على تهيئة التخصيصات المالية اللازمة لوزارة الصحة عن طريق المناقلة لمواجهة جائحة كورونا.

وقال رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي، خلال ترأسه أمس الاثنين، اجتماع اللجنة العليا للصحة والسلامة الوطنية إن التحدي الذي يواجهه العراق في مواجهة جائحة كورونا هو تحدٍ غير مسبوق، كشف الأخطاء الإدارية التي تراكمت عبر سنوات من سوء الإدارة، وهو ما زاد من المصاعب والآلام، مؤكداً أن «هذا التحدي جعلنا أمام خيار واحد، هو العمل الدؤوب والمتفاني من أجل المواجهة وتسخير الإمكانيات كافة، خدمة للمصابين، ولأجل الحد من انتشار المرض.

وكان مدير الصحة العامة في الوزارة رياض عبد الأمير، قد طالب، ، في حال عدم تطبيق الحظر الشامل، باتخاذ إجراءات أخرى داعمة للنظام الصحي من خلال زيادة عدد الردهات والأسرة، بحيث تكون كافية لأعداد الإصابات، لاسيما أنه من المتوقع أن تصل الإصابات لأكثر من 5000 حالة مطلع الأسبوع المقبل.

وفي حين عزا الوكيل الفني لوزارة الصحة حازم الجميلي النقص الذي حصل في مادة الاوكسجين إلى سوء إدارة، فضلا عن وجود تدخلات خارج إرادة المؤسسات الصحية، مؤكداً توفرها حالياً في المؤسسات الصحية، اعلن مدير صحة الكرخ في بغداد، جاسب الحجامي زيادة عدد المتشافين على المصابين بفيروس كورونا في دائرته لليوم الثاني على التوالي.

صحيفة الزمان تناولت ذكرى ثورة العشرين وقالت تدخل ذكرى ثورة العشرين الوطنية،‮ ‬التي‮ ‬اندلعت ضد الاحتلال البريطاني‮ ‬للعراق في‮ ‬30 ‮ ‬حزيران‮ ‬1920 مئويتها الاولى،‮ ‬اليوم الثلاثاء‮. ‬

واضافت وبرغم مرور قرن على ذكراها فان اصداء اندلاعها وانتشارها في‮ ‬طول العراق وعرضه تتكرر‮. ‬

ودعا ناشطون الى عد المناسبة عيدا وطنيا‮ ‬ينهي‮ ‬الخلاف على بقية المناسبات والحوادث التي‮ ‬لطالما برز معارضون ومؤيدون لها.

وقال الدكتور الصيلادني‮ ‬زهير الراوي‮ ‬ان‮ هذه العلامة المضيئة في‮ ‬تاريخ العراق الحديث لا‮ ‬يختلف عليها رأي‮ ‬او نجد لها معارضا بين الاطياف العراقية،‮ ‬لان جميع المكونات شاركت بقسط فيها وقدمت لها طاقة الصمود بوجه الآلة البريطانية المحتلة انذاك‮.

واضاف الراوي‮ ‬الذي‮ ‬سبق ان طالب العام الماضي‮ ‬ باختيار ذكرى ثورة العشرين عيدا وطنيا للبلاد‮ ‬ينهي‮ ‬الخلاف على ما عداها من وقائع وتواريخ،‮ ‬تم اعتمادها لهذا الغرض ان‮ ‬مجلس النواب مدعو للتصويت على هذا الامر واعتماد‮ ‬يوم الثورة التحررية عيدا وطنيا بالنظر لما‮ ‬ينطوي‮ ‬عليه من دلالات سياسية ووطنية ومبدأية تخص جميع فئات الشعب العراقي‮. ‬فهي‮ ‬تكرس الاستقلال بأبهى معانيه.

‬واشار ‮ ‬الى انه سبق ان عرض هذا المقترح بعد نيسان‮ ‬2003 ‮ ‬في‮ ‬مؤتمر حاشد دعا اليه الشيخ مهدي‮ ‬الخالصي‮ ‬واقيم في‮ ‬نقابة المحامين وحظي‮ ‬باجماع الحاضرين الذين‮ ‬يمثلون الطيف الوطني‮ ‬العراقي‮.

‬وكانت ثورة العشرين قد مهدت لقيام الدولة العراقية الحديثة،‮ ‬وبعد اندلاعها بسنة واحدة تم تنصيب الامير فيصل بن الحسين ملكاً،‮ ‬على العراق في‮ ‬الثالث والعشرين من آب‮ ‬1921 ‮ ‬بعد ان رضخت بريطانيا لشروط الثورة ومبادئها في‮ ‬الاستقلال‮.‬
ودعا المجلس الأعلى الإسلامي‮ ‬العراقي‮ ‬الى عدّ‮ ‬ذكرى ثورة العشرين‮ ‬يوما وطنيا ومناسبة تاريخية‮ ‬يحتفى بها كل عام رسميا وشعبيا‮ ‬تخليدا لها وتكريما للذين قاموا بها كونها أول ثورة وطنية عراقية تحررية في‮ ‬العراق ومنطقة الشرق الأوسط،‮ ‬مشيرا الى ان هذه الثورة مثلت نقطة انعطاف كبيرة في‮ ‬تاريخ العراق الحديث‮.

‬وقال المجلس الأعلى في‮ ‬بيان بمناسبة مرور مئة عام على إندلاعها ‬يحتفل شعبنا العراقي‮ ‬العزيز هذه الأيام بالذكرى المئوية الاولى لإندلاع ثورة العشرين‮ ‬برعاية وتوجيه وقيادة المرجعية الدينية العليا وبمشاركة فعالة وكبيرة من أبناء الشعب بكافة طوائفهم‮.

‬واشار الى‮ ‬تلبيتهم‮ ‬نداء الجهاد وفتوى المرجع الديني‮ ‬محمد الحسيني‮ ‬الشيرازي‮ ‬ليخوضوا‮ ‬معارك الشرف والكرامة ضد الغزاة والمحتلين البريطانيين‮،‮ ‬منوها الى‮ ‬انها‮ ‬كانت بحق أول ثورة شعبية وطنية في‮ ‬تأريخ العراق ومنطقة الشرق الأوسط وقد وصفها الإمام الشيرازي‮ ‬في‮ ‬وقتها بأنها الثورة التي‮ ‬هزت العرش البريطاني‮.

وتابع البيان ان ثورة العشرين‮ ‬مثلت إنعطافة كبرى في‮ ‬تاريخ العراق الحديث‮‬،‮ ‬ومهدت لتأسيس الدولة العراقية‮،‮ ‬وأجبرت المحتل البريطاني‮ ‬على الرضوخ لإرادة الشعب العراقي‮ ‬وجعلته‮ ‬يعيد النظر في‮ ‬حساباته وسياساته بعد أن كان قد خطط لجلب أعداد كثيرة من شعوب جنوب شرقي‮ ‬آسيا وتوطينهم في‮ ‬العراق بهدف البقاء أطول مدة ممكنه والسيطرة على مقدرات البلد ونهب ثرواته‮،‮ ‬مضيفا انه‮ ‬إذ نعيش الذكرى المئوية لهذه الثورة العظيمة ولأجل تخليدها،‮ ‬وتكريما للذين قاموا بها ندعو الى عدّ‮ ‬ذكراها‮ ‬يوما وطنيا‮ ‬،وتخصيص اسبوع للاحتفال بها على المستويين الرسمي‮ ‬والشعبي‮ ‬وإقامة المهرجانات والاحتفالات والندوات في‮ ‬الجامعات والمدارس والمراكز البحثية حتى تبقى حية في‮ ‬نفوس الجيل الحاضر والأجيال القادمة‮‬،‮ ‬ولنأخذ‮ ‬الدروس والعبر منها في‮ ‬مسيرتنا وأوضاعنا الراهنة‮.

‬واشاد البيان بالشعب العراقي‮ ‬الشجاع السائر على نهج ثورة كربلاء الخالدة‮ ‬وقال انه‮ ‬استوعب دروس ثورة العشرين في‮ ‬الجهاد والتضحية والتلاحم من خلال إستجابته السريعة لفتوى الجهاد الكفائي‮) ‬التي‮ ‬أصدرها المرجع علي‮ ‬السيستاني‮.