واجتاز “الحُمر” أصعب مبارياته المتبقية بالمسابقة بجدارة وبهدفين نظيفين، كان الأول من نصيب السنغالي ساديو ماني في الدقيقة 51، بضربة رأس بعد عرضية متقنة من القائد جوردان هندرسون.

وبعد الهدف الأول بدقيقتين، فاجأ صلاح الجماهير الحاضرة في ملعب “أنفيلد” بتسديدة صاروخية من الجهة اليسرى، سكنت المقص الأيمن لكيبا أريزابالاغا حارس مرمى الضيوف.

وسجل صلاح الذي قدم مباراة مميزة، هدفه الشخصي رقم 19 في الدوري هذا الموسم، ليشاركسيرخيو أغويرو مهاجم مانشستر سيتي صدارة هدافي المسابقة.

ونال صلاح، الذي لم يكن في أفضل حالاته خلال الأسابيع الأخيرة، موجة تشجيع حاد عندما قرر المدير الفني يورغن كلوب إخراجه في الدقيقة الأخيرة من اللقاء، وإشراك السويسري شيردان شاكيري.

وبهذا الفوز، صعد ليفربول إلى صدارة الدوري الممتاز بشكل مؤقت بـ85 نقطة، بفارق نقطتين فقط عن مانشستر سيتي الذي لعب مباراة أقل، فيما تجمد رصيد تشلسي عند 66 نقطة في المركز الثالث.