السبت: 19 سبتمبر، 2020 - 01 صفر 1442 - 03:29 صباحاً
سلة الاخبار
الأربعاء: 16 سبتمبر، 2020

عواجل برس / بغداد

قدّم السفير رحمن فرحان العامريّ أوراق اعتماده إلى الحبر الأعظم البابا فرنسيس سفيراً مُفوّضاً فوق العادة لجمهوريّة العراق لدى الكرسيّ الرسوليّ، وجرت مراسم تقديم أوراق الاعتماد في القصر الرسوليّ بحاضرة الفاتيكان.

وأكد السفير بحسب بيان لوزارة الخارجية، أنه سيبذل قصارى جهده لتطوير العلاقات بين الجانبين بما يخدم الإنسانيّة والسلام العالميّ، وقدّم شرحاً عن الانتصارات التي حققها العراق ضدّ عصابات داعش الإرهابيّة، وتحدّث عــــن التعدّديّة في العراق والتعايش السلميّ بين مختلف مُكوّناته على الرغم من محاولات داعش تمزيق الصفّ العراقيّ إلا أنّها فشلت وبقي الشعب مُوحّداً ضدّهم وانتصر.

وبيَّن أنّ العراق مُلتقى الديانات التي تتفق كلها على احترام الإنسان وكرامته، وإشاعة ثقافة وقِيَم السلام.

وأوضح أنّ العراق حصل على إجماع وتأييد دوليّ وأمميّ كبير بشأن محاربة الإرهاب، مؤكدا إصرار الحكومة على إعادة النازحين، وتأهيل ضحايا داعش من النساء والأطفال.

واعرب عن تطلّع الحكومة لزيارة زيارة قداسة إلى العراق ومدينة أور التاريخيّة مولد أبي الأنبياء إبراهيم -عليه السلام-، مشيرا الى أنّ هذه الزيارة ستمثل دعماً كبيراً للعراق في حربه ضدّ الإرهاب نيابة عن العالم وخاصة للمسيحيّين ممّا يُشجّعهم على العودة إلى العراق، والتوقف عن الهجرة.

من جهته أكّد قداسة البابا أنّه توّاق لزيارة العراق، وتلبية الدعوة في أقرب وقت مُمكِن، مُؤكّداً دعمه الكامل للسفير، وأنّ جميع الأبواب ستكون مُشرَعة أمامه لإنجاح مهامّه، مُعبّراً عن حُبّه للعراق، ومُبدِياً في الوقت ذات ألمه الشديد لما حصل من استهداف إرهابيّ للشعب العراقيّ./انتهى