الأثنين: 1 مارس، 2021 - 16 رجب 1442 - 09:29 مساءً
سلة الاخبار
الخميس: 27 أبريل، 2017

عواجل برس / بغداد

 

وافقت كوريا الشمالية على استضافة المقررة الخاصة المعنية بحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة التابعة للأمم المتحدة، في أول مرة توافق فيها بيونغيانغ على استقبال خبير دولي مختص في مجال حقوق الإنسان.

وأفاد مكتب حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة الخميس أن كاتالينا ديفانداس-آغيلار، ستصل إلى كوريا الشمالية الأربعاء المقبل، بعد تلقيها دعوة من بيونغيانغ.

 

وأضاف البيان أن الزيارة “ستكون الأولى على الإطلاق التي يجريها خبير مستقل معين من مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة“.

 

وكان المجلس اتهم كوريا الشمالية بارتكاب جرائم ضد الإنسانية، وتوقيف ما يقارب 120 ألف شخص في معسكرات اعتقال بظروف قاسية.

 

وقاطع نظام كوريا الشمالية الشهر الماضي جلسة عقدها المجلس للتدقيق في سجله الحقوقي، معتبرا أن عمله هو عبارة عن “هجوم سياسي” ضده.

 

واعتبرت ديفانداس-آغيلار أن الزيارة المقبلة تشكل فرصة مهمة لدراسة الوضع في البلد مع التركيز تحديدا على الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة.

 

وقالت إن “زيارتي المقبلة إلى جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية تشكل فرصة رئيسية لمعرفة الحقائق والقوانين والسياسات والبرامج المتعلقة بالأشخاص ذوي الإعاقات بشكل مباشر“.

 

وصادقت بيونغيانغ في ديسمبر الماضي على معاهدة دولية بشأن حقوق ذوي الإعاقات. وأوضحت المقررة الدولية أنها ستنظر في التحديات والفرص التي تواجهها الحكومة في تنفيذ المعاهدة.

 

وخلال مهمتها التي ستستمر ستة أيام، ستزور الخبيرة بيونغيانغ ومحافظة هوانغاي الجنوبية. وفي اليوم الأخير لزيارتها، ستعقد مؤتمرا صحافيا في العاصمة، وفقا للأمم المتحدة.