الأحد: 17 يناير، 2021 - 03 جمادى الثانية 1442 - 06:02 مساءً
سلة الاخبار
الأثنين: 27 فبراير، 2017

 

عواجل برس / بغداد

كشفت مصادر مطلعة، اليوم الاثنين، عن زيارة قريبة لولي العهد السعودي الى بغداد، بعد زيارة للرياض يعتزم اجراؤها رئيس الوزراء حيدر العبادي.

 

وذكرت مصادر صحفية،  إن “زيارة وزير الخارجية السعودي قد مهدت لزيارة مرتقبة سيقوم بها العبادي إلى الرياض”، مشيرة الى أن “ولي العهد السعودي الأمير محمد بن نايف سيقوم عقب زيارة العبادي للرياض بزيارة إلى بغداد”.

 

وبحسب ال، المصادر فان زيارة الجبير اثارت كل هذه الحيثيات والتحولات، اذ يرى الساسة العراقيون أن الانتقال بالعلاقة الراكدة بين البلدين الى مستوى أفضل إنما يحقق للعراق هدفين أحدهما داخلي على صعيد فتح النوافذ لحالة الاحتقان الطائفي في ظل الحاجة العراقية لتسوية سياسية شاملة في الساحة العراقية عقب تحرير الموصل، والاخرى تتمثل برغبة العراق في الانفتاح الحي على محيطه العربي، اذ تمثل السعودية بوابة أوسع لتحقيق هذه الرغبة”.

 

وكان وزير الخارجية السعودي عادل الجبير، قد قدم الى بغداد بزيارة مفاجئة قبل يومين، التقى خلالها برئيس الوزراء حيدر العبادي، ومن ثم بوزير الخارجية ابراهيم الجعفري، في خطوة لم تقدم عليها المملكة منذ تسعينيات القرن الماضي.