الأحد: 16 مايو، 2021 - 04 شوال 1442 - 02:27 صباحاً
سلة الاخبار
الأحد: 9 أبريل، 2017

عواجل برس _ بغداد

 
اجرى الرئيس الايراني حسن روحاني اتصالا هاتفيا مع نظيره السوري بشار الاسد عبر خلاله عن إدانته الشديدة للعدوان الأمريكي السافر على الأراضي السورية.

وذكرت وسائل الاعلام الايرانية اليوم ان “روحاني اكد للاسد خلال الاتصال الهاتفي أن العدوان الأمريكي على الأراضي السورية يشكل انتهاكاً صارخاً للسيادة السورية وكل القوانين والمواثيق الدولية , مشددا على وقوف إيران الى جانب الدولة السورية في حربها ضد الإرهاب”.

بدوره قال الرئيس الأسد إن “الولايات المتحدة فشلت في تحقيق هدفها الذي أرادته عبر هذا العدوان وهو رفع معنويات العصابات الإرهابية المدعومة من قبلها بعد الانتصارات التي حققها الجيش السوري”.

وأضاف الأسد بحسب وسائل الاعلام الايرانية , إن “الشعب والجيش في سوريا مصممان على سحق الإرهاب في كل بقعة من الأراضي السورية”.

وتقدم الرئيس السوري بالشكر لايران قيادة وشعباً على وقوفها المتواصل.

وكانت الولايات المتحدة شنت فجر الجمعة هجوماً صاروخياً على قاعدة الشعيرات الجوية السورية القريبة من مدينة حمص.

وقال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إن الهجوم جاء رداً على استخدام الأسلحة الكيماوية في إدلب الذي حملت واشنطن اللوم على حكومة الرئيس بشار الأسد”.

وكان الرئيس الإيراني “حسن روحاني طالب بتشكيل لجنة دولية لمعرفة ملابسات ضرب المدنيين بالاسلحة الكيمياوية بدلا من ضرب سوريا بذريعة انها المتسبب في ذلك .

وشدد الرئيس روحاني في رسالة وجهها في صفحته الشخصية علی موقع التواصل الاجتماعي ‘تويتر على ضرورة أن يتم تشكيل هذه اللجنة من شخصيات محايدة، ولا تتولى أمريكا رئاستها، لمعرفة من أين جاءت هذه الأسلحة الكيماوية، وبواسطة من وهل كان السلاح المستخدم كيماويا أم لا؟ .

ودان الرئيس الايراني حسن روحاني العدوان العسكري الاميركي على سوريا واعتبر انه يؤدي الي تقوية التطرف والارهاب في المنطقة وانعدام القانون والنظام في العالم، مهيبا بدول العالم لمعارضة مثل هذه السياسات التي تعود بنتائج مدمرة للمنطقة والعالم”.