السبت: 21 يوليو، 2018 - 08 ذو القعدة 1439 - 02:19 صباحاً
ثقافة وفن
الثلاثاء: 2 يناير، 2018

عواجل برس/ متابعة


حققت روايةٌ للكاتبة الكوردية، سارة عمر، أعلى نسبة مبيعات في الدنمارك، ولفتت انتباه القراء في الدنمارك وعدد من البلدان الأوروبية.



وتقيم الكاتبة الكوردية، سارة عمر، في الدنمارك، وقد ألفت رواية بعنوان “غاسلُ الموتى”، وتتحدث فيها عن الأنفال والقصف الكيماوي وغيرها من المآسي التي تعرض لها الشعب الكوردي.

وقالت سارة عمر، لشبكة رووداو الإعلامية، إن “هذه الرواية هي الأولى التي تكتبها باللغة الدنماركية”.

وأضافت أن “رواية (غاسلُ الموتى) حققت أعلى نسبة مبيعات في الدنمارك، وبيع منها 50 ألف نسخة”.

وبعد الاهتمام البالغ الذي أولاه الدنماركيون بروايتها، اختيرت سارة عمر من قبل المسؤولين الدنماركيين لإلقاء كلمة خلال مراسم الاحتفال بالعام الجديد، عقب الكلمة التي ستلقيها ملكة الدنمارك، مارغريت الثانية.

يشار إلى أن هذه هي المرة الأولى التي تلقي فيها “سيدة مسلمة” كلمة خلال تلك المراسم السنوية.