الجمعة: 19 يوليو، 2019 - 16 ذو القعدة 1440 - 08:16 صباحاً
سلة الاخبار
الأحد: 23 يونيو، 2019

عواجل برس / أعلن رئيس وزراء إثيوبيا، أبي أحمد، اليوم الأحد، إن حكومته أحبطت محاولة انقلاب في منطقة خارج العاصمة أديس أبابا.

وقال رئيس الوزراء إن محاولة الانقلاب كانت في منطقة أمهرة، بقيادة مسؤول عسكري رفيع المستوى وآخرون داخل الجيش.

وذكر أبي أحمد أن هناك قتلى وجرحى من جراء محاولة الانقلاب.

وكانت السفارة الأمريكية قد أفادت بسماع دوي إطلاق نار في العاصمة أديس أبابا، وحثت الناس على توخي الحذر.

وذكرت وسائل إعلام رسمية إثيوبية، اليوم الأحد، أن رئيس ولاية أمهرة ومستشاره قتلا خلال محاولة الانقلاب في الولاية.

وأضافت وسائل الإعلام أن رئيس الولاية، أمباتشو مكونن، ومستشاره تعرضا للهجوم في مكتبيهما، أمس السبت، لكن التقارير لم تشر بأصابع الاتهام إلى أحد.

وذكر التلفزيون الرسمي أن جنرال بالجيش الإثيوبي يقف وراء محاولة الانقلاب في ولاية أمهرة.

وقالت وسائل الإعلام الرسمية إن الجنرال يدعى أسامنيو تسيجي وكان يتولى منصب رئيس جهاز الأمن في الولاية.

وأمهرة واحدة من تسع ولايات في البلاد.