الجمعة: 6 ديسمبر، 2019 - 08 ربيع الثاني 1441 - 05:23 صباحاً
سلة الاخبار
الأثنين: 18 نوفمبر، 2019

عواجل برس / بغداد

وصل رئيس الوزراء اليمني معين عبد الملك وعدد من أعضاء حكومته إلى العاصمة المؤقتة عدن، قادمين من الرياض، تطبيقا لأحد بنود الاتفاق الذي تم التوصل إليه بوساطة سعودية إماراتية

وفي وقت سابق من أمس الأحد، أفادت وكالة “أسوشيتد برس” بأن الحكومة اليمنية اضطرت إلى إرجاء عودتها إلى العاصمة المؤقتة، عدن، رغم اتفاق السلام المبرم في الرياض بينها والمجلس الانتقالي الجنوبي.

وبموجب اتفاق الرياض، كان من المقرر أن تعود حكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي من الرياض إلى عدن الثلاثاء الماضي.

واتفاق الرياض، هو اتفاق مصالحة جرى بوساطة سعودية وإماراتية، بين الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي الجنوبي.

وجرى التوقيع عليه في الرياض، يوم 5 نوفمبر 2019، برعاية الملك سلمان بن عبد العزيز، وحضور ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، والرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي وولي عهد أبو ظبي الشيخ محمد بن زايد، ورئيس المجلس الانتقالي الجنوبي عيدروس الزبيدي.

وأحكمت قوات المجلس الانتقالي الصيف الماضي سيطرتها على عدن جراء نزاع مسلح بينها وقوات الحكومة اليمنية، امتد على وجه السرعة إلى ثلاث محافظات جنوبية، هي عدن ولحج وشبوة.