الثلاثاء: 20 أكتوبر، 2020 - 02 ربيع الأول 1442 - 11:57 مساءً
سلة الاخبار
الخميس: 26 يناير، 2017

عواجل برس  _ متابعة

 
ذكر الرئيس السوداني عمر البشير الخميس ان رئيس الوزراء السابق نوري المالكي هو من سهّل دخول تنظيم داعش الى محافظات الانبار وصلاح الدين والموصل لقتل اهل السنة .

 
وقال البشير في تصريح صحفي اطلعت عليه “عواجل برس” ان العقيدة الطائفية والحقد الذي يحمله المالكي ضد مكون كبير من الشعب العراقي دفعه للقيام بعمليات انتقامية منه .

 
واضاف الرئيس البشير ان المالكي كان يأتمر باوامر ايران وهي من اوعزت اليه بتسهيل دخول تنظيم داعش الارهابي الى المحافظات السنية بهدف الانتقام من اهلها تنفيذا لتوجهات اسياده في قم وطهران .

 
وتابع البشير ان كل الذي يحدث الان من جرائم قتل وتهجير وفساد وسرقة للمال العام في العراق عامة هو نتيجة سياسات المالكي الهوجاء والرعناء على حد وصفه .

 
واكد البشير ان المسؤول الاول عما يجري في العراق هو نوري المالكي مطالبا باحالته الى القضاء لنيل جزاءه العادل بالقصاص منه ومن اتباعه .