الأثنين: 21 يونيو، 2021 - 11 ذو القعدة 1442 - 04:23 مساءً
سلة الاخبار
الخميس: 16 فبراير، 2017

عواجل برس _ اربيل

 

 

أعلنت رئاسة اقليم كردستان العراق، الاربعاء، عن دعمها لتحركات زعيم التيار الصدري السيد مقتدى الصدر الأخيرة لتغيير مفوضية الانتخابات، مشيرة إلى أن الصدر يسعى لـ “بتر يد” نائب رئيس الجمهورية نوري المالكي ومعاونيه.

 

وقال رئيس ديوان رئاسة إقليم كردستان، فؤاد حسين في تصريح تابعته عواجل برس إن “الخلافات الموجودة بين الشيعة أكبر بكثير من موضوع تغيير المفوضية العليا للانتخابات، والخلافات بينهم قد تصل الى حد نشوب حرب”.

 

وأضاف حسين أن “المالكي يقوم الآن ببذل كل ما يستطيع من أجل أن يعود للحكم، وبعودة المالكي فإن العراق سيتجه نحو حقبة مظلمة، والخلافات بين الشيعة والكورد ستتفاقم”.

 

واشار حسين إلى ان “مقتدى الصدر، يريد بتر يد المالكي ومعاونيه من الآن عبر تغيير مفوضية الانتخابات، وهذا لا يقتصر عليه فقط، بل أن الحزب الديمقراطي الكردستاني وهو أقوى طرف سياسي في إقليم كوردستان، يبارك محاولات الصدر هذه”.