الأربعاء: 18 يوليو، 2018 - 05 ذو القعدة 1439 - 03:21 صباحاً
سلة الاخبار
الثلاثاء: 10 يوليو، 2018

عواجل برس/بغداد

انتقدت محافظة ذي قار، الثلاثاء، قرار وزارة التجارة بجعل حصة الطحين كل 45 يوما بدل الشهر، مطالبة الوزارة باعادة النظر في هذا القرار.

وقال محافظ ذي قار عادل الدخيلي في بيان تلقت “عواجل برس”، نسخة منه ان “الشركة العامة لإنتاج الحبوب ابرقت شعاراً الى الحكومة المحلية بأن مادة الطحين سيتم توزيعها على المواطنين كل 45 يوم بدل الشهر أي بمعدل ثمان حصص سنوياً”، مبينا انه “لم يتم التعرف على اسباب اصدار هذا القرار”.

واضاف الدخيلي ان “مضار هذا القرار على المحافظة باعتبار مادة الطحين هي المادة الاساسية التي يعتمد عليها المواطن العراقي بشكل رئيسي والتي كانت في السابق شبه المنعدمة وتخفيضها الى ثمان حصص سنوياً، سينعكس سلباً على كاهل العوائل عموماً”، مطالبا وزارة التجارة بـ”اعادة النظر بهذا القرار وارجاع الحصة المقررة وتوزيعها كل شهر وايقاف القرارات المجحفة التي تنتج اضرار كبيرة دون تدخل الحكومة المركزية بوضع الحلول الجذرية لها”.

وتقدر كميات مفردات البطاقة التموينية الواجب توفرها سنوياً تتوزع بواقع أربع ملايين و400 ألف طن من الحنطة ونحو مليون طن رز و800 الف طن من السكر و500 ألف طن من مادة حليب الأطفال و600 ألف طن من مادة زيت الطعام.

وقلصت الوزارة في 2010، مفردات البطاقة إلى خمس مواد أساسية هي مادة الطحين، والرز، والسكر، والزيت وأكدت أن باقي مفردات البطاقة التموينية التي يمكن شراؤها من الأسواق المحلية كالبقوليات والشاي ومسحوق الغسيل وحليب الكبار سيتم إلغاؤها.