الأثنين: 21 يونيو، 2021 - 11 ذو القعدة 1442 - 04:46 مساءً
سلة الاخبار
الخميس: 16 فبراير، 2017

عواجل برس _ بغداد

أكد عضو مجلس محافظة نينوى حسام الدين العبار، الخميس، أن تنظيم “داعش” بدأ يعتمد على خلاياه النائمة لبث إشاعات عن وجود انتحاريين في الساحل الأيسر لمدينة الوصل بهدف بث الرعب بين الأهالي.

وقال العبار في حديث صحافي، إن “تنظيم داعش بدأ بالاعتماد على خلاياه النائمة في بث الاشاعات عن وجود انتحاريين في أحياء الساحل الأيسر”، مبينا أن “الهدف من هذه الاشاعات هو بث الخوف والرعب في صفوف المدنيين، لاسيما بعد أن عادت الحياة لطبيعتها في كامل الاحياء المحررة في الساحل”.

وأضاف العبار، أن “الأجهزة الأمنية تمتلك معلومات عن وجود تلك الخلايا التي تحاول تقويض الانتصارات التي تحققت في الساحل الأيسر”، داعيا سكان نينوى الى “عدم تصديق الانباء التي يروج لها تنظيم داعش الارهابي بخصوص استهداف الاسواق والمدارس والجوامع”.