الثلاثاء: 27 أكتوبر، 2020 - 10 ربيع الأول 1442 - 05:34 مساءً
سلة الاخبار
الجمعة: 25 سبتمبر، 2020

عواجل برس / بغداد 

أكد الخبير في الشان الاقتصادي رعد تويج، الجمعة، ان الشراكة العراقية اليابانية ستسهم بتطوير اقتصاد البلد واعادة البنى التحتية لاعمار العراق، مشددا على ضرورة استخدام الشركات اليابانية في تنفيذ ميناء الفاو الكبير. 

وقال تويج في تصريح له، ان اليابان دولة عظمى وعقد العراق معها شراكة للاستثمار والبناء سيسهم بتطور كبير حيث ان القرض الياباني سيسهم ببناء عشر مستشفيات في العراق مساهمة منها في اعادة الاعمار كما تبحث اليابان عن مصدر دائم للبترول دون ان يكون هنالك اي انقطاع كما حدث في حرب تشرين وبالتالي فان العراق يرتبط باتفاقية شراكة ستراتيجية مع اليابان عام 2009 ولكنها لم تستثمر من قبل العراق وهنا نطلب من اليابان تطوير مؤسساتنا التعليمية والصحية وخاصة بعد الاتفاق الفني الاخير. 

واضاف تويج، نستغرب من عدم استخدام الشركات اليابانية في مشروع الفاو الكبير بدلا من الشركة الكورية لانه كان من الممكن ان توفر الشركات اليابانية التمويل باسعار فائدة منخفضة واساليب تكنولوجية راقية لبناء المشروع ممايدل على قصور النظرة لدى اصحاب القرار في وزارة النقل. 

واشار الى ان اليابان اعفت العراق من ديونه ضمن نادي باريس ول2 مليار دولار وكما لن تمنح اليابان تسهيلات لدولة اكثر من العراق لاهميته الستراتيجية واحتياطياته البترولية ولذلك ننصح بتطوير العلاقة واستدامتها وجعل العراق شريكا حقيقيا لليابان وخصوصا لاتوجد خصومات سياسية سابقة بين العراق واليابان./انتهى