الثلاثاء: 25 فبراير، 2020 - 29 جمادى الثانية 1441 - 09:44 مساءً
سلة الاخبار
السبت: 15 فبراير، 2020

عواجل برس/ بغداد

اكد الخبير السياسي، أريك دايفيس، ان ثورة تشرين غيرت وجوهاً دمرت العراق وسرقت ثرواته في الماضي.

 

وقال دايفيس في تغريدة على “تويتر”، إنه “أوافق تمامًا على أن رواد الأعمال الطائفيين الذين وضعتهم إدارة بوش في السلطة عبد العزيز الحكيم وأحمد الجلبي ونوري المالكي، عملوا على تدمير العراق وسرقة ثروته”.

 

وأضاف “لأننا غير قادرين على تغيير الماضي، فما الذي يجب على الشعب العراقي فعله لتغيير هذا الوضع؟ أجاب الشباب: ثورة تشرين”.