الجمعة: 6 ديسمبر، 2019 - 08 ربيع الثاني 1441 - 05:24 صباحاً
سلة الاخبار
الثلاثاء: 12 نوفمبر، 2019

عواجل برس/ بغداد

اعتبر الخبير القانوني علي التميمي، الثلاثاء، أن إجراءات الحكومة لا تزال ضعيفة بحق الفاسدين، مبينا أن أوامر الاستقدام يجب تحويلها إلى أوامر قبض ومنع السفر ومصادرة الاموال.

 

وقال التميمي في حديث له ، إن “اوامر الاستقدام هي اخف وطأة من اوامر القبض بحق المتهمين بقضايا الفساد المختلفة على اعتبار أن  اوامر القبض تصدر وفقا لاهمية القضية سواء كانت جنائية او تهم ارهاب او فساد كونها قضايا كبيرة”.

 

وأضاف “على الرغم من أن الاحتجاجات قوية وواسعة جدا إلا أن اجراءات الحكومة في ملف محاربة الفساد لا تزال ضعيفة للغاية وكان حريا بالحكومة والقضاء والنزاهة إصدار اوامر قبض ومنع سفر ومصادرة الاموال المنقولة وغير المنقولة في حال وجود جدية بهذا الملف”.

 

وِاكد التميمي إلى أن “الاستقدام يعني مثول الشخص امام القضاء باي تهمة طوعيا وبعدها يتم اخراجه سواء بكفالة او اطلاق سراحه”.

 

يشار إلى أن الجهات الحكومية بما فيها القضاء والنزاهة أصدرت العديد من أوامر الاستقدام وليس القبض بحق مسؤولين مثبت عليهم الفساد مثل محافظ نينوى السابق نوفل العاكوب وغيره.