الخميس: 21 يناير، 2021 - 07 جمادى الثانية 1442 - 04:18 صباحاً
سلة الاخبار
الثلاثاء: 1 ديسمبر، 2020

عواجل برس\ بغداد

بين الخبير الاقتصادي راسم العكيدي، الثلاثاء، أن نحو مليوني برميل نفط يتم تكريرها يوميا لاتذهب إيراداتها الى خزينة الدولة.

وقال العكيدي   إن “ العراق يتمتع بموارد كثيرة ومهمة وهو لايعاني من ازمة مالية بل ازمة ادارة وتخطيط وقرارات جريئة تعيد مسار الاقتصادي الوطني الى وضعه الطبيعي من خلال تجاوز كل السلبيات التي برزت بعد 2003 ومنها وجود القوى المتنفذة المتحكمة في بعض مفاصل الايرادات الوطنية ومنها المنافذ الحدودية”.

وأضاف، أن “نحو مليوني نفط تكرر يوميا في العراق لاتذهب إيراداتها الى خزينة الدولة بل الى وزارة المالية كمخصصات وتغطية نفقات رغم ان اسعار الوقود في البلاد هو الاعلى على مستوى المنطقة ما يستدعي ان يكون هناك خيار في اعادة تلك اموال للخزينة بشكل مباشر”.

واشار العكيدي الى ان “اقتصاد العراق اذا لم تكن هناك حلول منطقية وجذرية سيبقى في دائرة ازمات متعاقبة وهذا الامر له خطورته”