السبت: 31 أكتوبر، 2020 - 14 ربيع الأول 1442 - 03:59 مساءً
سلة الاخبار
الجمعة: 7 فبراير، 2020

عواجل برس / بغداد

  حذر الخبير الأمني امير عبد المنعم الساعدي، اليوم الجمعة، من الهجمات الإرهابية المتكررة في جزيرة الحضر بمحافظة نينوى، لافتا الى ان اميركا تسعى لادامة بقائها في العراق عبر الهجمات الإرهابية التي ستستخدما حجة امام مجلس الامن لابقاء قوات التحالف الدولي في الأراضي العراقية.

وقال الساعدي في تصريح له، ان “ داعش الإرهابي يتحرك في منطقة شرق الفرات السوري بأتجاه مناطق ربيعة والحضر على وجه الخصوص مستغلا مساحة المنطقة ووعورتها وصعوبة السيطرة عليها”.

وأضاف ان “تصريحات سابقة لقادة الحشد الشعبي اكدت ان هناك امدادات أميركية تصل للإرهابيين في جزيرة الحضر من اجل تنفيذ هجمات إجرامية ضد الحشد الشعبي المتواجد في تلك المنطقة”.

وأوضح ان “تحركات داعش توقف من خلال عمليات نوعية في المنطقة الشمالية الغربية للبلاد، من اجل الحفاظ على الموصل كونها مهددة بدخول الإرهاب من جديد”.

ولفت الى ان “اميركا ستقدم كامل الدعم لعناصر داعش الاجرامي من اجل استخدام ذريعة الإرهاب حجة امام مجلس الامن والأمم المتحدة للبقاء في العراق”.