الأحد: 9 أغسطس، 2020 - 19 ذو الحجة 1441 - 07:43 صباحاً
سلة الاخبار
السبت: 7 ديسمبر، 2019

عواجل برس / بغداد

علق نائب وزير الدفاع السعودي الأمير خالد بن سلمان على حـادث إطلاق النار في ولاية فلوريدا، والذي نفذه طالب سعودي الجنسية كان يدرس الطيران بالولايات المتحدة الأمريكية.

وقال الأمير خالد في عدة تغريدات عبر حسابه بموقع “تويتر”: “أنا مثل العديد من الأفراد العسكريين السعوديين الآخرين تدربت في قاعدة عسكرية أمريكية واستخدمنا هذا التدريب القيم للقتال جنبا إلى جنب مع حلفائنا الأمريكيين ضد الإرهاب والتهديدات الأخرى”.

وأضاف: “قدم عدد كبير من الخريجين السعوديين في المحطة البحرية الجوية في بينساكولا للعمل مع نظرائهم الأمريكيين في جبهات القتال في جميع أنحاء العالم، ما ساعد على حماية الأمن الإقليمي والعالمي”.

وأكد نائب وزير الدفاع أن “حـدث اليوم مأساوي، الجميع في السعودية أدين بشدة من قبل الجميع في المملكة العربية السعودية”.

وكانت البحرية الأمريكية قد أعلنت أن مطلق النار داخل القاعدة الأمريكية، هو طالب سعودي الجنسية كان يدرس الطيران.

وقالت السلطات إن أربعة أشخاص بينهم الرجل الذي أطلق النار قتلوا، وذلك في ثاني واقعة إطلاق نار مميتة في منشأة عسكرية أمريكية هذا الأسبوع.

وقال ديفيد مورجان قائد شرطة المقاطعة في مؤتمر صحفي صباح يوم الجمعة إن ضابطا من شرطة المقاطعة قتل المهاجم بالرصاص في غرفة دراسية بالقاعدة بعد ذلك بدقائق معدودة.

وقال مسؤولون في المؤتمر الصحفي إن ضابطين أصيبا في الواقعة، أحدهما في ذراعه والآخر في ركبته لكن الإصابات لا تهدد حياتهما.