الثلاثاء: 28 يناير، 2020 - 01 جمادى الثانية 1441 - 11:15 مساءً
ثقافة وفن
الجمعة: 6 ديسمبر، 2019

عواجل برس / بغداد

كشفت صحيفة عراقية النقاب عن حقيقة مشاركة الفنان العراقي كاظم الساهر في المظاهرات العراقية المستمرة في البلاد.

وأكدت صحيفة “السومرية”، صباح اليوم الجمعة، انتشار صورة في مواقع التواصل الاجتماعي يظهر فيها الساهر، وهو يقف أعلى برج المطعم التركي في بغداد، الذي يطلق عليه “جبل أحد” ويعتصم فيه ثوار العراق.

وفور انتشار الصورة، تداولها رواد مواقع التواصل الاجتماعي مع كثير من التعليقات، ومنها أن الساهر وصل إلى العراق أخيرا وشارك في التظاهرات، وقد يتعرض للخطف. وكان التعليق اللافت “الرجال عند الشدائد تظهر”.

إلا أنه تبين لاحقا أن هذه الصورة تعود لرجل عراقي شارك في تظاهرات العراق، ويشبه الساهر بشكل كبير جدا. ورغم الشبه الواضح بين الصورتين، إلا أنّ بعض جمهور الساهر ينفي ذلك تماما.

وكان الفنان العراقي المعروف، كاظم الساهر، قد تعرَّض لموجة انتقادات من بعض العراقيين، الذين اعتبروا موقفه سلبيا تجاه ما يحصل في البلاد، مشيرين إلى أنه لم يناصر الثوار.

ومن بينهم الفنان العراقي قاسم السلطان، وهو صديق قديم له ويشارك في التظاهرات، الذي وجّه رسالة عتب إلى الساهر معتبراً أن موقفه من الثورة “مخزي”، وأن عدم مساندته الثورة يضعه في “خانة غير مشرّفة”، فيما كان ينتظر منه أن يدعم بالمال عوائل الشهداء، والشعب العراقي الذي رفعه بحبه ودعائه له، مطالباً إياه بمراجعة نفسه لأنّ “التاريخ لا يرحم”.

ويشهد العراق، منذ بداية أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، احتجاجات غير مسبوقة منذ الإطاحة بنظام صدام حسين، في العام 2003، يطالب المتظاهرون فيها باستقالة الحكومة ومكافحة الفساد والبطالة، وتحسين الظروف المعيشية في البلاد. وأعلنت الأمم المتحدة أن أكثر من 400 شخص قتلوا وأصيب أكثر من 19 ألفا بجروح منذ بداية الاحتجاجات في البلاد.